ناشطو الجنوب وخذلان الانتقالي لهم ..

ادبــاء وكُتــاب


23 يناير, 2019 12:30:06 م

كُتب بواسطة : ياسر اليافعي - ارشيف الكاتب


يظن البعض ان العديد من ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي وما يعملوه من تأثير كبي، يأتي بتنسيق او بدعم من الانتقالي .

والحقيقة ان ولا عضو في الانتقالي كلف نفسه وتواصل مع أي ناشط من هؤلاء المغتربين او الموجودين في الداخل، ولا احد يسال عنهم، ولا احد يدعهم بريال واحد وانا متأكد مما أقول ..

الدافع لهؤلاء هو دافع وطني لا اقل ولا اكثر، لذلك تجد عدم توازن في الطرح في أوقات كثيرة، لأن ما ينشروه بدون كونترول ولا تحكم من قبل أي جهة ..

دعوة لقيادة الانتقالي وعلى رأسهم الرئيس عيدروس الزبيدي والشيخ هاني بن بريك، اهتموا بهؤلاء الناشطين ادعموهم مادياً احتووهم وجعلوهم سيفكم في مواجهة الهجوم الإعلامي الشرس الذين يستهدف الجنوب وقضيته .

اليوم الكل يتهمهم بأنهم يستلمون منكم ومن غيركم بينما الحقيقة انكم ولا تعبرونهم .

ليس عيب ان يكون لدى المجلس الانتقالي جيوش الكترونية يدافعون بها عن قضيتهم العادلة، ويستلمون اجر مقابل ذلك في الأساس هم في مهمة وطنية .
اصلاً غيرهم معهم جيوش ممولة من أموال الشعب لطعن قضية شعب الجنوب ولمحاربة الخير وتشجيع الشر .

لابد ان يرتقي المجلس الانتقالي في عمله ويوسع نشاطه الإعلامي ويهتم بمن يدعمه ويسانده حباً في القضية وليس المادة .
لا تستهينوا بمواقع التواصل الاجتماعي وتأثيرها وان كان ذلك التأثير لا يرسم واقع ولكنه يحدث ارباك في المشهد .

اسجل شكري وتقديري للكثير من الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي من شباب الجنوب بدون ذكر أسماء هم كثر ومن كل مناطق الجنوب، يستحقون الإشادة والثناء على صبرهم وصمودهم .
#ياسر_اليافعي