أنور الرشيد - هستيريا بن دغر وعلاقتها بمليونية 7/7

ادبــاء وكُتــاب


05 يوليه, 2017 02:49:26 م

كُتب بواسطة : أنور الرشيد - ارشيف الكاتب


من تابع تصريحات بن دغر خلال الأيام القليلة الماضية خصوصاً بعدما دعا المجلس الأنتقالي الجنوبي لمليونية 7/7 يكتشف بكل سهوله لماذا أتسمت تصريحاته بالتشنج والتهديد بحرب ثالثة على الجنوب .
بن دغر بطبيعة الحال حاله حال هادي وشرعيته التي ستهتز بشكل عنيف كما هو واضح من أهتزاز تصريحاته التي تعكس حالة نفسية غاية بالسوء ، فالأشكالية التي سيواجهها بن دغر وشرعية هادي هي أنتهاء شرعيتهم في الشارع الجنوبي الذي منحهم أياها عندما هربوا من الشمال وأستضافهم الجنوب ، أما في الشمالي فشرعيتهم منتهية به أصلاً وهذا الذي يفسر تشنج تصريحات بن دغر وتهديداته الفارغة ، فماذا يتبقى لهم من شرعية أصلاً عندما تخرج مليونية في 7/7 أستجابة لدعوة الممثل الشرعي والوحيد للشعب الجنوبي المجلس الأنتقالي الجنوبي برأسة اللواء عيدروس الزبيدي ؟ لذلك أدعوا كافة الشعب الجنوبي للمشاركة بهذه المليونية ، مليونية فك الأراباط ، مليونية تاريخية بشكل لالبس به ، وعليه فأن مشاركتكم بهذه المليونية التاريخية لابد وأنكم ستتحدثون عنها لأجيالكم القادمة وأحفادكم وتقولون لهم بأنكم شاركتم بمليونية فك الأرتباط مع الشمال مليونية التحرير والأستقلال مليونية التحرر من قيود الشمال التي دمرتكم ودمرت أجيالكم ومُستقبلكم مليونية أنتزاع حقكم المشروع مليونية سحب شرعية بن دغر وهادي مليونية شرعية الشعب الجنوبي .
أنتم اليوم ياشعب الجنوب أمام أخر إستحقاق نضالي بينكم وبين الشمال ويمكنكم أعتباره العصرة الأخيرة التي ستقطر منها كلمة عودة دولة الجنوب فساهموا بتلك العصرة وأدخلوا التاريخ من أوسع أبوابه كصناع له لا كمصنوعين له ، فلم يتبقى إلا القليل واذكروا دائماً بأنكم قبل كم شهر فقط كنتم بلا رأس سياسي والحامل سياسي وكم كان ذلك حلم ولكنه حلم تحقق اليوم على أرض الواقع حلم أنتم من حلمه وحققه ، اليوم لديكم رأس يتحدث بأسمكم والأن ولله الحمد والمنه لديكم مجلس أنتقالي قام بعمل جبار خلال فترة شهر جاب بها عواصم دول الأقليم وتواصل مع سفراء الدول الدائمة العضوية لكل ذلك لأجل هذه اللحظة التاريخية التي ستسمعونها بعد يوم غد بساحة العروض بخور مكسر بعاصمة العزة والكرامة عدن ، وتذكروا دائما بأن مجلسكم الأنتقالي قد بدء من الصفر ولايملك إلا دعمكم فلاتبخلوا عليه بمليونية تردون بها على بن دغر ومن لف لفه
، مضى الكثير ياشعب الجنوب ولم يتبقى إلا يوم غد فبينكم وبين اﻻستقلال فقط يوم فلاتدعوا لاطفل ولا أمرأة ولاعجوز ولاشايب ولاشاب ولا شابه يجلسون في بيوتهم يوم 7/7 ، يوم التحرير والأستقلال وفك الأرتباط وهو يوم الشؤم الأسود يوم أحتلال الجنوب عام 1990م.
أنور الرشيد