مقابلة صحفية رقم 2 خلال أقل من أسبوع يجريها أحمد عبيد بن دغر

ادبــاء وكُتــاب


06 فبراير, 2018 08:19:56 م

كُتب بواسطة : سعيد بكران - ارشيف الكاتب



مقابلة صحفية رقم 2 خلال أقل من أسبوع يجريها أحمد عبيد بن دغر
يدافع فيها عن شخصه وحكومتة من تهم الفساد ويربط بقاءه ببقاء شرعية الرئيس هادي

مع حديث طويل مكرر عن إنجازات حكومتة التي وصلت حد إعلانه إفلاس الدولة عبر الفيس بوك !!

يتحدث عن دوافع مناطقيه وعن مراكز اعلامية تسعى لتشويه صورته

حكومته ليست فاسدة وليست فاشلة وإنما تتعرض لمؤامرة كونية بسبب تمسكه شخصياً بالوحده والجمهورية

المقابلة رقم ٢ دليل آخر إضافي أن الرجل فاشل بإمتياز

دعنا من الفساد فكما قلت في المقابلة ان مسألة تعيين أبناء الرؤساء والمسؤلين في المناصب الحكومية سنه حسنه توارثها كل الرؤساء اليمنيين في إشارة حتى لهادي نفسه

مادام الفساد والمحسوبية والتعيينات العائلية امر متعارف عليه وليس من الفساد كما تقول

دعنا نتحدث عن الفشل في نقطتين مهمتين يتجلى :

وصول رئيس وزراء دولة لإعلان افلاس حكومتة عبر الفيس بوك وعلى رؤوس الأشهاد

وفشلك في إحتواء الجنوبيين بل إستعدائهم بشكل سافر في خطابات مجنونه تتوعد بفرض الوحدة بالقوة وفِي حرب رفع العلم والاستعراض والانتشاء بالانتصار على طيف واسع جداً في أرضة

في النقطة الأولى تحول الفشل الى كارثة اقتصادية قاتلة انهار معها سعر الصرف ومازال وتجاوز كل خطوط المقبول والمعقول

وفِي النقطة الثانية فشلك في احتواء الجنوبيين وتوجيه الجهود لدحر الحوثيين وحسم الحرب تحول الى قتال الأخوه في شوارع عدن

وكلا المثالين الواضحين الدالين على فشلك يؤديان الى نتيجة واحدة تصب في مصلحة المشروع الإيراني في اليمن وتهزم شرعية هادي وتكسر جهود دول التحالف وتنصر أعداء العرب في اليمن

الحقيقة أن زمن المراوغة انتهى وأصبحت الصورة واضحة .