ادبــاء وكُتــاب


13 مايو, 2018 04:52:33 م

كُتب بواسطة : د.علي صالح الخلاقي - ارشيف الكاتب


هل يحتاج الأمر لإثارة خلاف بين الأشقاء العرب في هذه الدولة أو تلك حول المسائل التاريخية المرتبطة بالحضارة العربية الإسلامية التي سبقت ولادة جميع الدول العربية المعاصرة بقرون، وهل يحق لنا تعسف الأحداث التاريخية واستقراءها بمفاهيم اليوم السياسية (الضيقة) وفصلها عن سياقها التاريخي العام؟
ألا يحق لنا جميعاً أن نتفاخر بكل رموز حضارتنا العربية الإسلامية وقادتها العظام دون تعصب؟!..أم أن ذلك حقٌ حصري، لمناطق انتمائهم نسباً أو ولادةً..ولا يحق لأحد أن ينازعهم هذا الشرف؟!!
ألا يحق لعمان مثلا أن تفخر بانتماء المهلب بن أبي صفرة الأزدي إليها نسبا ..كما يحق للإمارات العربية أن تفخر بأن تكون (دبا) الإماراتية اليوم هي مسقط رأسه..كما يحق لليمن الطبيعية (بعيداً عن اليمننة السياسية المقيتة) أن تفخر بيمانية الأزد..ويحق للعراق أن تفاخر به باعتباره (سيد أهل العراق) كما قال عنه عبدالله بن الزبير، وكما ورد في المصادر التاريخية..بل ألا يحق لكل عربي ومسلم أن يتفاخر بكل رموز وأبطال حضارتنا الإسلامية؟!!.
ألا يكفينا ما نحن فيه من الخلافات المذهبية التي انشغل بها المسلمون وطغت على الصراع العربي –الصهيوني بمباركة ودعم غربيين، لاستثمار هذا الصراع لمصالحها، فضلا عن خلافات الحاضر السياسية التي قد تمزق الممزق، وقد تجعل من الأخوة أعداءً وكأنهم مقدمون على حرب أشبه بحرب "داحس وغبراء" عصرية بدأت بوادرها إعلاميا، وبداية الحرب كلام – كما يقال- ولا نتمنى أن تستمر، بل نتمنى أن يلتئم الشمل إذا ما تم تحكيم العقل؟!!..
هذه التساؤلات تبادرت إلى ذهني مساء أمس أمس الأول حينما اتصل بي منسق من قناة BBC لأخذ رأيي الأكاديمي في الخلاف العُماني – الإماراتي حول أحقية كل منهما ببطل الفتوحات الإسلامية في أقليم خراسان في العهد الأموي المهلب بن أبي صفرة..على خلفية مسلسل تاريخي انتجته أبوظبي عن هذا البطل العربي الإسلامي، وهو ما أثار حفيظة نشطاء عمانيين، يرون أن المهلب بن أبي صفرة عُماني الأصل، معتبرين أن إنتاج الإمارات للعمل محاولة لإثبات أصله الإماراتي!!.. ولأنني أُشعرت قبل أقل من ساعة على موعد البث على الهواء مباشرة، فقد اعتذرت عن المشاركة لضيق الوقت الذي لا يمكنني من الوصول إلى الاستوديو..فأحببت أن أضع هذه التساؤلات هنا ..علَّها تجد إجابات تساهم في التقريب لا التنفير بين أبناء أمتنا، وأن نجعل من رموزنا التاريخية قدوة وفخرا لكل أمتنا العربية والإسلامية نحو ما يجمعها ويقارب بينها، وليس ما يفرقها، في عالم اليوم المضطرب.
علما أن المهلب بن أبي صفرة أحد أبطال الفتوحات الإسلامية في المشرق خلال العهد الأموي، وقاتل تحت راية الإسلام (لا تحت راية سلطنة عُمان، ولا راية الإمارات العربية المتحدة) وقد تميز بالشجاعة والقدرة على القتال وإدارة المعارك بكفاءة، وشارك في الفتوحات العربية وقاتل الخوارج، وتولى أمر إقليم خراسان بتكليف من الخليفة الأموي عبدالملك بن مروان، وكانت له صولات وجولات في آسيا الوسطى والعراق، سواء من خلال إخماد الفتن أو الفتوحات، وهو الذي قال فيه عبدالله بن الزبير: «هذا سيد أهل العراق».
روي أنه وقف له رجل فقال: أريد منك حويجة -تصغير حاجة، فقال المهلب : أطلب لها رجيلا.ومن أخبار حلمه أنه مر يوما بالبصرة، فسمع من يقول: هذا الأعور قد ساد الناس، ولو خرج إلى السوق لا يساوي أكثر من مائة درهم، فبعث إليه المهلب بمائة درهم وقال: لو زدتنا في الثمن زدناك في العطية وكان قد فقئت عينه بسمرقند.
وكان بليغا حكيما في آرائه، له كلمات لطيفة وإشارات مليحة. ومن ذلك حين حضرته الوفاة، دعا إليه ابنه حبيبا ومن حضره من ولده، ودعا بسهام فحزمت ثم قال : أفترونكم كاسريها مجتمعة؟ قالوا لا، قال : فهكذا الجماعة، فأوصيكم بتقوى الله وصلة الرحم، فإن صلة الرحم تنسئ في الأجل وتثرى المال وتكثر العدد، وأنهاكم عن القطيعة فإن القطيعة تعقب النار وتورث الذلة والقلة، فتحابوا وأجمعوا أمركم ولا تختلفوا وتباروا تجتمع أموركم.
وقد أثنى عليه الصحابة (رضوان الله عليهم)، لما وجدوا فيه من كريم الخلال فقد قال عبد الله بن الزبير عن المهلب "هذا سيد أهل العراق"
وأنشد فيه المغيرة بن حبناء:
أمسى العباد لعمري لاغياث لهم
إلا المهلب بعد الله والمطر
هذا يجود ويحمي عن ديارهم
وذا يعيش به الأنعام والشجر
ظل والياً على خراسان حتى أدركته الوفاة هناك سنة 82 هـ .
ومسك الختام لا أجد ما أقوله في هذا المقام أفضل من هذه الكلمات التي وردت في وصية المهلب لأبنائه وأوجهها لكل شعوب وقادة العرب:" أنهاكم عن القطيعة فإن القطيعة تعقب النار وتورث الذلة والقلة، فتحابوا وأجمعوا أمركم ولا تختلفوا وتباروا تجتمع أموركم".




منح دراسية جديدة للطلاب اليمنيين باحدى الدول الأوروبية .. تعرف عليها   قوات الحزام الأمني تلقي القبض عن عصابة سرقة وتقطعات بعدن القمر الصناعي المصري الجديد "إيجيبت سات A" يصل مداره بنجاح صحيفة: ريال مدريد سيتخلص من نجومه لتوفير 400 مليون يورو تفاصيل أولية حول حادثة القتل في الممدارة وهوية القتيل عاجل | العثور على جثة شخص مقتول بحي الممدارة بعدن (صورة) احتجاج في إسطنبول تنديدا بسجن صحفيين ينتقدون أردوغان تفاصيل مقتل رجل أمن بالعاصمة عدن قبل قليل عاجل:مقتل مواطن في مديرية الممدارة . إسرائيل ترفض تقديم الاعتذار لبولندا الأمن المصري يوقف إجراءات بث يمن الغد على خلفية اعتداء بارجة هندية على صيادين يمنيين .. تفاصيل اجتماع خفر السواحل ب#حضـرموت على خطى رهف القنون.. شقيقتان سعوديتان عالقتان بـ“هونغ كونغ“ في طريقهما إلى أستراليا رجل يربح 175 مليون يورو في لحظات! بيريز ضحك على يوفينتوس في صفقة كريستيانو ! تقرير:بالوثائق.. الأحمر يتخلى عن (أبن عديو) ويتهمه باعتقال واخفاء أبناء العقلة ب#شبـوة حزام ابين يضبط هواتف محمولة تابعة لعناصر ارهابية خمسة أسماء مرشحة لخلافة مارسيلو في ريال مدريد العميد طارق صالح: الجميع أخطأ في حق الوطن و#الحـوثيون في اليمن في أضعف مراحلهم لولا المكايدات رئيس انتقالي #حضـرموت يلتقي رؤساء الجمعيات السمكية الحكومة اليمنية تجدد موافقتها على إعادة الانتشار في #الحـديدة شريطة نزع الألغام وعودة الطواقم الأمنية النائب العام يحيل مدير هيئة للأراضي للتحقيق في أول حوار صحفي .. العميد طارق صالح يدعو القوى السياسية الوطنية إلى مغادرة خندق 2011 خلال لقائه مع منظمة اليونيسيف.. معالي نائب الوزير المحولي يشددعلى ضرورة بناء علاقة قوية مع المنظمة لكون العديد من المراكز والمعاهد تحتوي على فئة الاطفال المستهدفة جدول رحلات الخطوط الجوية اليمنية الجمعة 22 فبراير 2019م (المواعيد وخطوط السير)  تفصيل كثيرة ومثيرة تناولها وزير النقل في مؤتمره الصحفي .. فماذا قال ؟ مليشيا #الحـوثي تقصف مواقع ألوية العمالقة في الدريهمي ب#الحـديدة العقيد صيمع يوضح بخصوص مذكرة تطالب باعتقاله إخوان اليمن.. شرطة الإخوان تعتقل قائد لواء في الجيش الوطني ب#مـأرب . مليشيات #الحـوثي تقصف مجمع اخوان ثابت التجاري في #الحـديدة الهلال الاحمر يوزع سلل غذائية لأهالي مديرية الحصين ب#الضـالع الإمارات تنفي تخفيف الحظر على قطر في منافذها البحرية . الميسري يجتمع بقيادات المؤتمر الشعبي العام فرع محافظة ##الضـالع رئيس الوزراء : اغتيال ضبيان يحتم مساهمة الجميع بمعركة مكافحة الفساد بعد الكشف عن وجود عملة مزورة من قبل #الحـوثيين... مراقبين يصفون زمام بالجاهل والكاذب(تفاصيل) اجتماع مشترك بين الحكومة و مجموعة البنك الدولي اليوم في #القـاهرة وضع حجر الاساس لمشروع مبنى ادارة شركة النفط اليمنية بوادي #حضـرموت مليشيا #الحـوثي تفجر منزل احد قيادات الامن بحشاء #الضـالع الكشف عن فساد مأهول بالكهرباء ينذر بصيف كارثي الهيئة العامة للبيئة تكرم المشاركين في اليوم الوطني للبيئة بلحج قرقاش يكشف عن محاولة قطرية للاعتذار للسعودية وثيقة تكشف تورط هاشم الأحمر بتهريب المشتقات النفطية للحوثيين علي ناصر يلتقي جريفيث ويناشد الأطراف إلى «حقن الدماء» مصرع طفل في سناح اثر انفجار عبوة ناسفة مارتن جريفيث في حضرة الرئيس علي ناصر محمد إعلامي جنوبي يؤكد قرب افتتاح قناتين فضائيتين من عدن للمرة الثانية.. #التحـالف_العربي ينفذ انزالا جويا لدعم قبائل حجور القبض على أبرز منفذي الاغتيالات بالجنوب في الوقت الذي تحاول إيران وأدواتها تعطيل الإنجازات، إسناد الإمارات الإنساني والسياسي والعسكري يكسر الحاجز دائما بالمرصاد... طيران التحالف يدك معاقل لتجمع المليشيا و غارات متفرقة اخرى من بينها تعزيزا مسلح