كتابات - حقيقة الهدنة في شقرة والموقف الرسمي لجميع الأطراف

كتابات

الأربعاء - 01 يوليه 2020 - الساعة 04:23 ص بتوقيت اليمن ،،،

كتب / فيصل السعيدي .


ان القوات المتواجدة في شقرة تعد قوات متمردة على الرئيس الشرعي هادي الذي وجه بإيقاف المعركة وتنفيذ اتفاق الرياض بحضور نائب الرئيس ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب ورئيس لجنة المفاوضات, وبعض القيادات ووسائل الإعلام في كلمته المتلفزه والمنقوله عبر القنوات الفضائية الرسمية والإعلام الرسمي اليمني والإعلام العربي والعالمي ومباركة من مجلس الامن الدولي وبرعاية كريمه من المملكة العربية السعودية وقيادتها الحكيمة.

وكان من الطبيعي تنفيذ تعليمات الرئيس وتوجيهاته المباشرة من قبل الجيش الوطني التابع للشرعية, الا ان القوات المتواجدة في شقرة خرقت الهدنة مباشرة بعد ساعه واحده بوجود اللجنة السعودية المشرفة على التهدئة.

وهذا يدل ان القوات المعتدية بشقره خارجه عن إطار الشرعية بل ومتمردة على جميع الأطراف جراء القصف المدفعي العمد على مواقع القوات المسلحة الجنوبية المدافعة , والذي يعطي الاخيره الحق في الرد الرادع على الهجمات المعادية وفي نفس الوقت مطالبة الرئيس هادي والراعي الرسمي لاتفاق الرياض بالتوضيح العلني عن ماهية القوات وتبعيتها وادانه الطرف المعتدي ووضع شروط ملزمه للتنفيذ .