تحليلات سياسية

الجمعة - 11 يناير 2019 - الساعة 03:39 م بتوقيت اليمن ،،،

تحديث نت / خاص .


تسارعت الأحداث في سوريا ، وتغيرت خارطة القوى العسكرية، لصالح قوات النظام السوري ، بعد أن تلاشت بعض الحركات الجهادية المدعومة من قبل تركيا وقطر ، تلك التحولات ستلقي بظلالها على الساحة اليمنية والجنوبية تحديدا ً، خصوصاً وأدوات تركيا وقطر من العناصر الجهادية في سوريا ، تضم في صفوفها الألاف من المقاتلين اليمنيين الذي عزز بهم حزب الإصلاح جبهات القتال في سوريا بعد العام 2012.

ومع خسارة القوات في حلب وإدلب، المتمثلة بحركة نور الدين زنكي الجهادية التابعة لحركة الإخوان المسلمين ، والمدعومة من تركيا ، إضافة إلى جيش المجاهدين المدعوم أيضاً من تركيا وقطر ، بعد انقضاض هيئة تحرير الشام، (جبهة لنصرة سابقا) على مواقع تلك الحركات الجهادية حلب وإدلب بات عين الجماعات التكفيرية على الجنوب.

عودة تلك العناصر إلى الجنوب بات هدفاً للقوى الإقليمية الداعمة للإرهاب، خصوصاً والألاف من عناصر تلك القوات هم يمنيون، سافروا عبر الجسر الجوي الرابط بين عدن وتركيا في العام 2013م وهو العام الذي سيطر فيه حزب الإصلاح على مفاصل السلطة، وكان حاكماً لمدينة عدن.





مخطط نقل عناصر الإرهاب إلى الجنوب :


خلال الأشهر الماضية تلقت الجماعات الإرهابية المدعومة من قطر وتركيا هزائم في الشمال السوري،وسقطت منها المدن التي كانت تأوي عشرات الألاف من تلك الجماعات وعوائلهم، وبحسب مراقبين فإن الإصلاح يسعى إلى إعادة عناصره الذين انخرطوا في الحرب السورية، وعددهم 5000 مقاتل نقلوا عبر رحلات عدن إسطنبول التي دشنها الطيران التركي بواقع 4 رحلات إسبوعياً، في العام 2013، ضمن مخطط منظم نفذه الإصلاح برغم احتجاج بعض القوى والأحزاب اليمنية المشاركة في السلطة في حكومة سالم باسندوة، واعتبروها في حينها تكرار لتجربة الإفغان العرب، الذين عادوا مطلع تسعينات القرن الماضي، لنشروا الفكر التكفيري الذي ولدت من رحمه القاعدة وداعش لاحقاً، لكن تلك الاحتجاجات رفضها الإصلاح، وبحسب مصادر لتحديث تايم، فإن اللإصلاح برر أن كل من يذهب إلى سوريا فوق سن 18 ولم يرتكب جنحة في اليمن تمنعه من السفر إلى الخارج، وأن العملية قانونية.

وبحسب متابعين فإن الإصلاح يرى أن توقيت عودة المجاهدين اليمنيين ومعهم عناصر عربية وأجنبية يشكل مكسباً له في مواجهة التحالف والقوات الأمنية والعسكرية الجنوبية، خصوصاً والقوات الجنوبية الحزام الأمني والنخبتين الشبوانية والحضرمية بمساندة الإمارات حققت انتصارات ضد الجماعات الإرهابية، وكشفت مخططات الإصلاح وأذرعه العسكرية والقبيلة الداعمة للإرهاب، وقطعت تلك القوات الطريق على الجماعات الإرهابية السيطرة على مدن الجنوب وإقامة الولايات والإمارات الإسلامية كتمهيد لإعلان الخلافة الإسلامية، التي بشر بها زعيم حزب الإصلاح الروحي عبدالمجيد الزنداني أنها ستقام في العام 20120.





الجنوب ساحة المواجهة :


بحسب مصادر لتحديث تايم، فإن المخطط بدا قبل أشهر، ورجع المئات من سوريا عبر تركيا الصومال، ومن ثم اليمن بحراً، وكشفت مصادر ملاحية لتحديث تايم، عن وصول شهرياً من الصومال تهريب إلى عدن وشبوة وأبين وحضرموت، 600 عنصراً، في عمليات منظمة، تشرف عليها أجهزة الاستخبارات التركية والقطرية، بمساعدة الجماعات الجهادية المسيطرة على بعض أقاليم الصومال، وبعد خسارة تلك القوى لمواقع نفوذها شمال سوريا، فإن الألاف سيتدفقون عبر خطوط التهريب البحرية، الأمر الذي يشكل تهديداً لمدن الجنوب، والتي بات من مصلحة خصوم التحالف الإقليميين سقوط المدن المحررة في الجنوب في الفوضى والدمار.



جهود سياسية وإعلامية مهدت المهمة؟


تصاعدت في الأشهر الأخيرة، الحملات الموجهة ضد القوات الأمنية الجنوبية المتمثلة بالنخب والحزام الأمني، وتقاطعت مصالح الحوثيين والإصلاح والجماعات التكفيرية القاعدة وداعش، في مواجهة القوات الجنوبية إعلامياً وسياسياً، وأعطى الإصلاح والحوثيون مساحات كبيرة في وسائل الإعلام التابعة لهما، سواء القنوات الفضائية والصحف والمواقع الإكترونية، ومنصات التواصل الاجتماعي، لشن هجوماً على القوات الجنوبية وتشويه دور التحالف في الجنوب، تلك الحرب الإعلامية ساندتها قطر وتركيا في إعلامها العربي والعالمي، كل تلك الجهود تندرج ضمن الحرب الناعمة، لخلق بيئة رافضة للقوات الجنوبية والتحالف في المناطق المحررة، على أن تكون تلك البيئة جاهزة لتقبل البديل الذي تجري التحضيرات لإعداده عبر المخطط التركي القطري ومحاولة خلق انتصار عوضاً عن خسارتهما في الشمال السوري.





في ختام زيارته الى روسيا.. الرئيس الزبيدي يؤكد احراز الزيارة حزمة من الإنتصارات الدبلوماسية شركة النفط ب#حضـرموت تُصدر تعميماً بشأن تخصيص محطات لتموين القواطر بالوقود (وثيقة) قائد اللواء الاول دعم واسناد يلتقي مدير شرطة عدن مديرعام مديرية قعطبة يدشن توزيع الاعلاف الحيوانية المقدمة من منظمة صناع النهضه لقاء رئيس انتقالي محافظة #الضـالع مع اكاديميون جنوبيون من اجل السلام بيحان .. من هنا يقطع معصم الأحمر في سيئون إدارة تقنية المعلومات في شركة النفط بعدن.. جهود جبارة لمواكبة التطور التكنولوجي والرفع من أداء الشركة الموجري يزور الخطوط الامامية لقوات الجيش الوطني وقوات الحزام الأمني في جبهة عزاب بيت الشوكي مديرية قعطبة قال انها تمنع احتلال يمني للجنوب "لقور" لا يمكن السماح للنيل من قوات الجنوب التي تشمل الاحزمة والإسناد والنخب مابين حمار تبة نهم وثلاجة تعز فضائح الجماعة الاخوانية الانتهازية تتوالى "تحليل خاص" المقدشي يقول أن جبهة نهم أصعب جبهات القتال ضد #الحـوثيين ومراقبون يتساءلون: أين يذهب دعم التحالف للجبهة؟! سفيرنا في مملكة أسبانيا يشارك إحتفال ذكرى تأسيس الجامعة العربية عاجل..الأحزاب اليمنية تحمل #الـرئيس_هادي مسؤولية تعطيل مجلس النواب(وثيقة) الميسري يناقش مع محافظ #شبـوة الأوضاع الأمنية في المحافظة هل قتل الإعلامي الخليجي محمد العرب؟ لبحث تعزيز الإمن والاستقرار في العاصمة عدن "قائد اللواء الأول دعم وإسناد يلتقي مدير شرطة عدن" طيران #التحـالف_العربي يستهدف مخازن الطائرات المسيرة الإيرانية في #صنـعاء سياسي يمني يقول ان الإصلاح يستخدم عناصر غير يمنية في إدارة المعركة مسهور:بدون تصنيف حزب الاصلاح جماعة ارهابية سيظل الجميع في استنزاف الشليمي يقول ان حزب الاصلاح تمرد على الشرعية بدعم من #مركز_الملك_سلمـان .. البرنامج الوطني للإمداد الدوائي بعدن يتسلم 490 طناً من محاليل الغسيل الكلوي اجتماع يعزز التعاون الأمني المشترك بين الأمن العام والحزام الأمني بمودية زيارة رفيعة المستوى لموسكو تكثّف التركيز الدولي على "القضية الجنوبية" بحضور محافظ #أبيـن ..أختتام أعمال المخيم الطبي للعيون في هيئة مستشفى الرازي ب#أبيـن قوات لواء الكواسر تحرر مواقع استراتيجية في منطقة الرزامات ب#صعـدة تعز ..مصرع قيادات حوثية في غارات لتحالف دعم الشرعية المتحدث باسم الخارجية الأمريكية يفجرها مدوية ..روسيا تدعم انفصال الجنوب اتفاق #الحـديدة يبدو أنه أمل السلام الوحيد باليمن مع دخول الحرب عامها الخامس الاصلاح يوجه بتوثيق الحسابات والشخصيات التي هاجمت الحشد الشعبي بتعز كل ما تريد معرفته عن مباراة هولندا وألمانيا اليوم في تصفيات الأمم الأوروبية 2020 سفيرة الاتحاد الأوروبي والهلال الإماراتي يشاركان في ورشة عمل بالعاصمة عدن حلم إيران التوسّعي في اليمن يتبدّد.. ومؤسسات الدولة تتمكّن العراشة تلتقي مدير منطقة طيران اليمنية بعدن قيادة الانتقالي بسرار يافع تعزي بوفاة الشيخ صالح ثابت الشنبكي خبير استراتيجي: الاخوان يثبتون انهم كانوا يبنون مليشياتهم لضرب خصومهم غير #الحـوثيين أسعار الصرف وبيع العملات الاجنبية مقابل الريال اليوم الاحد بالعاصمة عدن تقارير.. يوفنتوس يستسلم أمام رغبة نادي برشلونة في ضم الهولندي دي ليخت صحف عربية: ما بعد هزيمة داعش انفجار عبوة ناسفة بمدينة المحفد ب#أبيـن (تفاصيل) أبرز المباريات العربية والعالمية اليوم الأحد مقتل قيادي حوثي بغارات للتحالف في البيضاء المركز الثقافي اليمني في #القـاهرة يقيم ندوة بعنوان(قراءات في فلسفة سلسلة مشروع خلاص الإنسانية) #الحـوثيون يختطفون ثلاثة من موظفي صحيفة رسمية بعد أن تحداه أن يغني ضد دولة قطر.. حنشي:عبود خواجة يثبت بشكل قاطع تبعيته للمشروع القطري عرض الصحف البريطانية..روبرت فيسك في الإندبندنت: لا تصدقوا الضجيج، تنظيم الدولة الإسلامية لم يندحر بعد بعد العبارة.. تحذيرات من كارثة إنسانية جديدة في الموصل العالم يطوي صفحة «دويلة داعش» #صنـعاء.. استهداف مواقع حوثية لتخزين الدرون ملائكة الرحمة بجامعة عدن يتفوقون ويبدعون بميادين الأدب و#الريـاضة في أسبوع الطالب الجامعي ال21 لجنة ابين الخدمية : #أبيـن ورئيسها يناشدون بسرعة إدخال خدمة عدن نت إلى المحافظة