عربي ودولي

الجمعة - 15 مارس 2019 - الساعة 07:28 م بتوقيت اليمن ،،،

(تحديث نت خاص)

أراضيها كنوزا نادرة، من الحفريات إلى الأحجار الكريمة الوردية البراقة. لكن سكانها عاشوا في عزلة عن الناس لمئات السنين، يمارسون حياتهم في هدوء ويتوارون عن الأنظار.

أو هكذا كان الحال، حتى عام 1959، حين قررت الطبيبة النرويجية لويس جيلك-آل، التي كانت تبلغ من العمر آنذاك 28 عاما، تأسيس عيادة في هذه المنطقة. وما إن بدأت في معاينة المرضى، حتى لاحظت عليهم أعراضا غريبة.

إذ لا يكاد يمر يوم إلا وترى طفلا لا يتجاوز عامين مصابا بحروق شديدة، كان من بينهم فتاة شوهت الحروق ملامحها تماما، وتوفي الكثير منهم متأثرين بالجراح. وكثيرا ما كانت تلاحظ أن الجروح مغطاة بشبكة من الندوب الوردية التي تراكمت على مدى سنوات منذ الإصابة بالحروق.

لكن ما أثار شكوك جيليك-آل هو الحوادث المتكررة التي كان يتعرض لها صغار السن في القبيلة، مثل الغرق. وعندما حاولت التقصي عن الأسباب، شعرت بأن سكان القبيلة يتوجسون منها خيفة، وامتنع أقارب الأطفال عن الإجابة عن استفسارتها.

وفي النهاية اكتشفت جيلك- آل أن هؤلاء المرضى تداهمهم نوبات تشنج شديدة تسقطهم أرضا، وأحيانا يصابون بحروق جراء سقوطهم في المواقد المفتوحة التي يستخدمها السكان للطهي، وأحيانا أخرى يكون مصيرهم الغرق في النهر. ويطلق سكان القبيلة على هذا المرض اسم "كيفافا" (أو الموت الصغير باللغة السواحلية)، والذي يُعرف أيضا باسم "متلازمة الإيماء".

لكن ما زاد الأمر غموضا أن الأطفال الذين تعتريهم نوبات التشنج كانوا يعانون من تأخر في النمو البدني والعقلي، ويقومون بحركات وتصرفات غريبة، مثل طريقة المشي غير المألوفة وجمود الملامح، والأغرب كان تكرار الإيماء بالرأس، فكانوا يغلقون أعينهم ويحنون رؤوسهم على صدورهم مرات عديدة. وعادة ما يلازمهم هذا المرض لسنوات وينتهي بموت مبكر.

لكن بخلاف قبيلة وابوغورو، لم يكن المرض معروفا في سائر أرجاء تنزانيا، حتى في القبائل المجاورة. واكتُشفت إصابات أخرى بذلك المرض منذ ذلك الحين في مناطق معزولة في شرق أفريقيا، من جنوب السودان إلى شمالي أوغندا، حيث أودى المرض بحياة الآلاف. وكان المرض يظهر في كل منطقة من هذه المناطق بلا مقدمات.

ولا أحد يعرف حتى هذه اللحظة أسباب هذا المرض، إذ كان يُعتقد سابقا أنه نوع نادر وغامض من الصرع، لكن أبحاثا جديدة أشارت إلى أنه قد يكون مرض تنكسي في الجهاز العصبي، يجمع بين نوبات الصرع وبين بعض أعراض داء باركنسون وألزهايمر. وفي النهاية، يلقى المرضى حتفهم جراء مضاعفات نوبات التشنجات، مثل تلف خلايا الدماغ والحوادث أو الأمراض العقلية والإهمال.

وقد توصل بحث أجري عام 2018 إلى أول مفتاح لحل لغز هذا المرض، إذ لاحظ الباحثون أن أدمغة المراهقين المصابين بالمرض تشبه إلى حد كبير أدمغة المسنين المصابين بألزهايمر وداء باركنسون. ويقول رئيس فريق الباحثين، مايكل بولانين، المتخصص في علم الأمراض بجامعة تورنتو: "لاحظنا وجود إصابة في خلايا الدماغ، ورأينا أننا إذا تمكننا من تحديد نوع الإصابة قد نصل إلى جذور المرض".

وهذا التشابه بين أعراض متلازمة الإيماء وأعراض أمراض أخرى، يزيد من أهمية هذه الأبحاث، إذ قد يسهم في الكشف عن العوامل التي تؤدي إلى زيادة مخاطر الإصابة بالاضطرابات التي طالما حيرت العلماء، مثل ألزهايمر.

إذن، ما الذي نعرفه عن المرض حتى الآن؟

يربط سكان القبيلة هذا المرض بحلم مزعج، يرون فيه أنهم يتحممون بالماء ويصبون المياه على أكتافهم، ثم يفتحون أعينهم فإذا المياه مخضبة بالدماء.

لكن كل ما نعرفه حتى الآن هو أن هذا المرض ليس وراثيا. ويقول بيتر سبنسر، عالم أعصاب بمعهد أوريغون لعلوم الصحة المهنية: "إن هذا المرض يظهر ويختفي، فقد ظهر في شمالي أوغندا عام 1997، وسجلت أعلى معدلات الإصابة به في السنوات الخمس الأولى من الألفية الثالثة ثم اختفى. لذا لا يمكن أن يوصف بأنه اضطراب وراثي".

وتجرى أبحاث عن مرض محير آخر، انتشر بين شعب الشامورو، السكان الأصليين لجزيرة غوام التي تقع في ركن قصي من المحيط الهادئ. وتعود بداية ظهور هذا المرض إلى عام 1904 على الأقل. ويطلق عليه العلماء متلازمة الخرف والشلل الرعاش والتصلب الجانبي الضموري بغرب المحيط الهادئ.

وقد حصد هذا المرض الكثير من الأرواح. ويسبب أعراضا تتطابق مع أعراض متلازمة الإيماء. ويقول سبنسر: "إن هذا المرض اختفى تماما من جزيرة غوام، ومن الواضح أن مصدره بيئي".





براءة فلورنتينو بيريز وليس رونالدو ! مرشحة تركية معارضة: لن أسمح ببيع شبه جزيرة اسطنبول التاريخية لقطر فيسبوك توافق على إصلاحات بـ"سياسة الإعلان" كيف جندت قطر 5000 إخواني في "تعز" لخدمة أجندتها الإرهابية في اليمن سباق أميركي روسي في اليمن بأهداف مختلفة تقرير: ما هي خطورة تآكل فكرة الدولة الوطنية؟ مليون دولار لأسر ضحايا هجوم نيوزيلندا من الوليد بن طلال ارتفاع عدد ضحايا انفجار مصنع للكيماويات في الصين إلى 44 شخصا الرئيس الزبيدي : من حق الشعب أن يكون له نظام ديمقراطي أو ملكي أو ملكي دستوري رويترز: السفير الأمريكي يلوم #الحـوثيين على تأجيل اتفاق السلام اليمني اعلان بتأخير كافة رحلات طيران اليمنية مدة ساعتين .. تعرف على الاسباب مواجهات مسلحة بين قبائل بمارب (تفاصيل) 11 حالة وفاة في مدينة عدن منذ الشهر الماضي بسبب حمى الضنك اعتداءات تطال 5 مساجد #بريطانية.. والشرطة تباشر التحقيقات #الحـوثيون يستعينون بمقاتلين أفارقة في #الحـديدة برعاية قطرية تركية لقاءات سرية باليمن قبل إعلان تشكيل "الهيئة الوطنية لحماية السيادة" تشييع رسمي وشعبي لضحايا الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا "صخرة ليفربول" يهب للدفاع عن صلاح..ويعلق على "عقمه التهديفي" أولى أزمات زيدان.. تمرد من نجم #ريال_مدريد "المشاكس" عاجل: نائب رئيس المجلس الانتقالي يدعوا شعب الجنوب لمقاطعة قناة العربية الداعمة لـ إخوان اليمن العاهل الأردني: #القدس "خط أحمر" تدشين أنشطة وفعاليات احتفالاً بيوم الشجرة العالمي في غيل باوزير ب#حضـرموت تدشين العمل بمشروع شق وتوسعة طريق( العسكرية -خيرة-سرار) بيافع وفد عسكري أمريكي يزور مصلحة خفر السواحل بعدن ويشيد بجهودها مصرع رجل امن باشتباكات في مثلث العند بلحج موسكو: اللقاء بالزبيدي بحث التنظيم الإداري والإقليمي للجنوب مادورو يتهم ترامب بـ"السرقة والنفاق" وكالة روسية : عودة مرتقبة لدولة اليمن الجنوبي الى خارطة العالم أبو الغيط: إعلان ترامب بشأن الجولان غير شرعي ونقف بالكامل مع حق سوريا في أرضها المحتلة الشيخ هاني بن بريك يشيد بأداء رئيسة وزراء #نيوزلندا تجاه حادثة المسجدين الإرهابية من الادعاء للنفي.. تفاصيل مزاعم قطر تجاه الإمارات عن محطة "براكة" النووية من الادعاء للنفي مصرع 16 من عناصر #ميليشيا_الحـوثي في محاولة تسلل ب#مـأرب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفتش يلتقي بقيادات الإنتقالي بأبو ظبي الدماني يكتب عن افضل شخصية لعام 2018 العميد السيد يوضح حقيقة ادعاءات صحيفة اخبار اليوم قيادة التوجية المعنوي والإرشاد الديني والإعلامي للحزام الأمني   يزور القطاع الثامن الشيخ عثمان ارتفاع ضحايا عبارة نهر دجلة بالعراق لـ100 وتوقيف 9 مسؤولين الطب البديل يوصل امرأة إلى حافة الموت! واشنطن: عرقلة #الحـوثيين تنفيذ اتفاق #الحـديدة بتوجهات من إيران وزير الكهرباء والسفير الروسي باليمن فلاديمير ديدوشكين يتفقدان محطة الحسوة عدن #عدن: اختتام دورة "الوعي الأمني لأمن الطيران لافراد كتيبة حماية المطار" الاتحاد الأوروبي يرفض دعوة ترامب للاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان تدشين اعمال المخيم الطبي الخيري الرابع للفقيد حسين بن كردوس بمديرية تريم النخبة الشبوانية تستقبل كتيبة من #المقاومة_الجنـوبية العثور على طفل مفقود في #خور_مكسر بـ #عدن أحمد علي صالح يوجه رسالة للشعب والمؤتمر ويؤكد الوفاء للشهداء.. النص البرنامج السعودي لتنمية وأعمار اليمن يدشّن مشروعاً صحياً في سقطرى بالاسماء... وزير الكهرباء يصدر قرارات تعين وزارية العون المباشر تسلم مشروعي ماء لـ25 قرية في حجة صحفي جنوبي : الاحمر يريد نقل المعركة الى الجنوب عن طريق #شبـوة