لمصلحة من اطالة امد الحرب!!

ادبــاء وكُتــاب


07 يوليه, 2017 01:58:22 ص

كُتب بواسطة : محمد مظفر - ارشيف الكاتب


لم يتم اختيار توقيت اخراج قرارات اقالت المحافظين الجنوبين إلى النور قبل فعالية يوم الارض 7/7 من قبل سلطة هادي منصور عبثي بل حدد التوقيت بعناية .


ماهو الهدف من التوقيت ؟

اذا كانت ارقام القرارات توكد انها صدرت في ابريل الماضي .

لقد سبق اصدار القرارات احداث مفتعلة بدء بنشر تقارير الاسوشيتدبرس عن السجون السريه بعدن والمكلا من قبل قناة الجزيرة واعلام الاخوان ...

ومااعقب القرارات من تسريبات عن اقالت اللواء شلال علي شايع من منصبه وصولا إلى مانشره فتحي بن لزرق عن احتجاز " السلطات السعودية" اعضاء المجلس الانتقالي المتواجدون في جدة وسحب جوازاتهم ومنعهم من السفر .

ناهيك عن استفزاز الميسري وزير شرعية هادي للجنوبين من خلال وصفهم بالرعاع والعبيد !

نستخلص من كل هذا ان هناك شحن نفسي خبيث يراد من خلاله استغلال عواطف الناس وحاله الغضب لزرع عناصر ماجورة داخل الجماهير تحرق اعلام التحالف وصور قادته امام عدسات الفضائيات يوم 7/7 وربما وهذا هدف ذلك الشحن .

وهنا سيفتح الباب على مصراعيه لاعادة تزود الحوثي بالسلاح من خلال فتح خطوط التهريب التي اغلقت سابقاً ةخاصة بالمهرة وشبوة وحضرموت هو في تقديري الهدف الحقيقي لصانع تلك الاحداث .....

ولايخفى عليكم ماحصل في عتق والذي لو لا وقوف المقاومة الجنوبية وبحضور طائرات التحالف لكان الوضع اسوء مما نتصور....


اذا من المستفيد الحقيقي من هذه القرارات وتوقيتها ؟

ومن له مصلحة في ارسال رسالة للعالم تفيد بان مايحصل باليمن شمالا وبالجنوب ليس سوى افعال زادتها دول التحالف اشتعال ومن ثم فتح الخطوط لتدخل اكبر و يمكن ان يصل إلى توريط بوتن باليمن كما فعلو في سوريا !!

اترك الاجابه لمن له الجرأة .

ولكني أتمنى من اللواء عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي
واعضاء المجلس العودة فوراً في مدة اقصاها 24 ساعة إلى عاصمة حضرموت المكلا مدعومين من قبل التحالف بالقوة العسكرية والغطاء السياسي الذي يمكن الجنوبين وقيادتهم من حماية ظهر الجزيرة والتصدي لطعنات غدر الاعداء .