ادبــاء وكُتــاب


06 أبريل, 2017 08:51:23 م

كُتب بواسطة : عيدروس النقيب - ارشيف الكاتب


في الفصل الرابع من كتاب "ذكريات عمران الفدائي والإنسان" المكرس لمرحلة البناء الاجتماعي نجد استعراضا لجملة من التحولات الاجتماعية والخدمية والتعليمية التي شكلت نقلة نوعية في حياة الريف وبالذات في منطقة يافع التي كلف المناضل صالح فاضل الصلاحي بالعمل فيها، خصوصا وقد حرمت هذه المنطقة من أبسط معايير الارتباط بالعصر الحديث طوال فترة ما قبل الاستقلال، فجاء بناء المدارس والمراكز الصحية وشق الطرقات وإقامة التعاونيات الاستهلاكية والخدمية والمراكز الثقافية ، بل جاء استحداث الأجهزة الحكومية والقضائية والنيابية ومراكز الشرطة ليشكل انتقالا نوعيا في حياة أبناء المنطقة يصلهم بالعصر ويسمح لهم بالتطلع إلى حياة أفضل وأرقى وأكثر أمنا واستقرارا.
ولم يفت صاحب السيرة أن يتناول بروح نقدية أمينة بعض المواقف والتصرفات التي تسببت في نتائج مؤلمة سواء في بعض السياسات غير الواقعية التي اتبعت في التعامل مع بعض الشرائح والفئات الاجتماعية أو في نشوء النزاعات والتجنحات السياسية داخل نظام الحكم مما تسبب في الصراعات المسلحة وتمزيق الصف الوطني وما ترتب على كل ذلك من نتائج مأساوية مؤلمة.
وقفات ومواقف
لست في وارد استعراض محتويات الكتاب فكل صفحة من صفحاته تمثل قراءتها مكسبا للقارئ، ولقد سمعنا كثيرا عن مغامرات ثوار الرابع عشر من أكتوبر مما تناقله المتناقلون شفويا، واختلط فيها الجد بالهزل أو الدقة بعدم الدقة والتهوين بالتهويل لكن ما يميز سيرة "عمران" أنها تحتوى على قصص حقيقية رويت بلسان بطلها أو أحد أبطالها الرئيسيين، ويمكننا الوقوف مع بعض تلك اللحظات التي تعبر عن تلك الروح الفدائية التي تحلى بها أبطال أكتوبر العظماء وعمران واحد من هؤلاء.
* في عملية استهداف مبنى المجلس التشريعي التي كان مكلفا بتنفيذها الفدائي عبد الرحمن هزاع، شريك الفدائي عمران ورفيق مسيرته، يكشف المناضل الصلاحي تلك الدقة الصارمة والتعقيدات الكبيرة التي ترافق كل عملية وكيف كان يتم تقسيم المهمات بين المشاركين في كل عملية بين منفذين وحماية المنفذين، وحراسة موقع التمركز، ومواجهة الهجمات المضادة للعدو ومهمة إخفاء الأدوات المستخدمة في العملية بعد التنفيذ، فيروي لنا كيف تم وضع المدفع "تو هنش" الذي سيستهدف موقع الحماية العسكرية للمجلس التشريعي، وفي هذه العملية تتجلى تلك الروح البطولية للثوار ففي 9ـ11 دقيقة أمطر هؤلاء الأبطال جنود الاحتلال بوابل من القذائف وجرى الاشتباك مع دورية عسكرية قدمت من جهة البنك ، وقد حققت العملية هدفها بإرباك تلك القوة التي كانت قادمة لتوها من الجزر البريطانية لدعم قوات الاحتلال بعد أن عجزت عن مواجهة العمليات الفدائية التي استهدفت معظم مواقع قوات الاحتلال (الكتاب ص 126 ـ 131).
* في عملية استهداف الملهى الليلي الواقع في منطقة خور مكسر (أمام مكتب طيران اليمدا) والتي كان مكلفا بها المناضل الصلاحي ورفيقه الخضر مسودي، والتي تمت ليلة الكريسمس كانت مهمة المناضل الصلاحي حماية المناضل المسودي وهو يدخل الملهى ويلقي القنبلة على حلبة الرقص، وقد تمت العملية بنجاح تمكن بعدها المناضل الصلاحي من إفراغ بندقيته التي تحتوي ثلاثين طلقة على منتصف القاعة وغادر الفدائيان القاعة دون أية عوائق ليصعدا السيارة التي كانت معدة لهما مسبقا ويخفيان سلاحهما في المخبأ المخصص لهذا الغرض، ويغادران باتجاه كريتر لكن اعتراض سيارتهما بالصدفة من قبل ناقلة جنود إنجليزية أجبر المسودي على الانعطاف بالسيارة لتنقلب ويدخل المناضلان نوبة إغماء ينقلان بعدها تحت الحراسة الإنجليزية إلى المستشفى، ثم يروي بطريقة ممتعة وشائقة كيف تم تهريبهم من داخل المستشفى بمساهمة القائد محمد قاسم بن عليو الضابط في جيش الاتحاد (الكتاب ص 118 ـ 124).
في عملية القلوعة الممتلئة بالأحداث المعقدة والمواقف الطريفة كانت مهمة المناضل صالح باقيس استهداف نقطة الجنود الإنجليز الواقعة فوق إدارة المياه بينما كانت مهمة المناضل الصلاحي أرباك موقع الجنود الإنجليز الموجود أسفل جبل الزيتونة من خلال رمي هذا المركز بقنبلة يديوية لتأمين انسحاب المناضل باقيس بعد تنفيذ العملية، ويروي صاحب السيرة ذلك الموقف (المحرج ) الذي تعرض له عندما اضطر إلى قضاء بعض الوقت قبيل تنفيذ العملية في منزل أحد أقاربه لينكشف أمر القنبلة التي كانت بحوزته، بيد إن العملية قد حققت هدفها وتمكن المنفذون من الانسحاب والذوبان بين أبناء القلوعة الذين كان الكثيرون منهم يساهمون في إخفاء المنفذين رغم كثافة حملات التفتيش الإنجليزية (الكتاب ص 144 ـ 146).
إن كل عملية من العمليات الفدائية التي رواها عمران وما أكثرها تصلح أن تكون نواه لرواية بوليسية ممتعة تعبر عن روح البطولة والفدائية لدى أولائك الشباب الذين نذروةا أرواحهم من أجل حرية الوطن وكسؤدده وكرامة مواطنيه وعزتهم، وهذا ما نلمسه في العمليات التي كان المناضل عمران أحد أبطالها، مثل عملية المعلا حافون، عملية الشيخ عثمان، عملية التواهي، عملية البريقا، عملية قصف مقر المندوب السامي البريطاني، عملية الاستيلاء على 250 قطعة سلاح، وغيرها من العمليات الناجحة التي كان الفدائي عمكران منفذا لها كليا أو جزئيا (الكتاب ص 11 ـ 1172).
وقد ساهم الأسلوب الروائي الأدبي الرفيع الذي اتبعه المؤلف في سرد الأحداث على إضفاء شيئا من الدرامية الحقيقية على أحداث تلك القصص وجذب انتباه ومتابعة القارئ وسلبه القدرة على التوقف عن القراءة، خصوصا وأن أحداث تلك القصص ليست من صنع الخيال بل إنها قصص حقيقية أبطالها من دم ولحم ما يزال بعضهم يعيش بيننا نسأل الله أ، يمتعهم بالصحة والعافية وطول العمر.
وللحديث بقية
________________
* من صفحة الكاتب على شبكة التواصل الاجتماعي فيس بوك.




مقتل قيادي حوثي في غارات شنتها مقاتلات التحالف بالبيضاء بعد اعلان الحكومة اليمنية موافقتها على الخطة المعدلة.. #الحـوثي يتهرب من تطبيقها خوفا من نهب مليشيا الحشد الشعبي الاخوانية.. محلات الذهب بتعز تغلق ابوابها بالحجارة (صورة) متى سيتغير نظام دوري أبطال أوروبا ؟ مليشيا الحشد الاخوانية في تعز تلاحق مواطنا جريحا الى المستشفى وتقوم بتصفيته (صور) سياسي كويتي: ميليشيا الحشد الإصلاحية تتوحش ضد المدنيين في تعز وتستعد لضرب التحالف بدعم قطري عاجل | عودة المواجهات الى مدينة #الحـديدة توقيع عقد لاستخراج خام المعادن الطينية ب#حضـرموت سفير المنظمة الدولية للتنمية وحقوق الانسان يلتقي بالسفير #الروسي لدى #اليمن في العاصمة #عدن خبير اقتصادي يفضح عملية فساد حكومي كبيرة ويكشف عن فقدان 600 مليار ريال يمني (تفاصيل) قائد عمليات كتائب ابو العباس : نفضل ان نخرج حاليا من #تعز ولو مطرودين الجيش الباكستاني: نرحب بأي وساطة روسية للتسوية مع الهند ARK تنفذ مشروع مياه تستفيد منه 3000 أسرة في ابين الجعدني" فرق العمل باشرت في اصلاح كسر مجاري حي الاحمدي منذ اللحظة الأولى واشنطن: لن نسمح لإيران بأن تفعل في اليمن ما فعلت في لبنان استطلاع: التصعيد #الأمريكي في #الجولان ورقة انتخابية لترامب بعد تعثر تنفيذها سابقا .. الحكومة اليمنية توافق على خطة اعادة الانتشار ب#الحـديدة المقدمة من رئيس بعثة المراقبين الدوليين القبض على المتهمين بقضية مقتل "صادق سرحان" بـ #المخاء مليشيات #الحـوثي تقصف مواقع القوات المشتركة في مدينة #الحـديدة بقذائف الهاون مليشيات #الحـوثي تقصف تجمع للمواطنين في حيس وإستشهاد 3 مواطنين بينهم طفل الهلال الأحمر الإماراتي يفتتح معمل للخياطة في الخوخة بمحافظة #الحـديدة تعز.. العثور على مواطن مذبوحا اعتقلته ميليشيات الحشد يوم أمس مليشيات #الحـوثي تنادي أهالي التحيتا بمكبرات الصوت لمغادرة منازلهم فوراً مدير عام مديرية المعلا يطلع على تسليم مشروع رصف الشارع الخلفي #الضـالع ..تعزيزات الحزام الأمني تفشل محاولات #الحـوثيين التقدم في جبهتي العود ومريس وفاة مواطن وإصابة آخر بمرض الكوليرا بلحج تفجيران يستهدفان مبنى الأمن العام في شبام #حضـرموت الرئيس الزُبيدي يطمئن على صحة القاضي سمير شوطح الدائرة الإعلامية تنظم دورة تدريبية خاصة بصناعة المحتوى الإعلامي في شبكات التواصل الاجتماعي وإدارة المراكز الإعلامية لقور: حزب #الاخوان أصبح في منافسة مع الصهاينة رئيس انتقالي لحج يطمئن على صحة القيادي في #المقاومة_الجنـوبية حسين الصامتي المليشيات تفرض اتاوات جديدة على تجار #صنـعاء لتمويل جبهاتها صورة أسلحة تكشف زيف إدعاءات وسائل اعلام #الاخوان المسلمين في #تعز العثور على قذائف متنوعة في منطقة الرباط بلحج (صور) صورة أسلحة تكشف زيف إدعاءات وسائل اعلام الاخوان المسلمين في بتعز صحفي خليجي : #صنـعاء ستسقط عسكرياً وبموافقه دولية العثور على قذائف متنوعة في منطقة الرباط شمال #عدن الرئيس الزبيدي: مستقبل الجنوب الطريق الوحيد لسلام دائم في اليمن طيران #التحـالف_العربي يستهدف مخازن الطائرات المسيرة الإيرانية في #صنـعاء غدا الإثنين.. حفل ت#أبيـن الشهيد اللواء الركن صالح الزنداني لقاء يجمع الوكيل "زين" ومنظمة "أمديست" حول برامج تعليمية وتدريبية للشباب في #عدن صبراً آل شيخ و آل إبراهيم ابين | بتمويل من جمعية الرحمة العالمية .. اختتام الحملة الطبية لمكافحة العمى وأمراض العيون بهيئة مستشفى الرازي تعز: سلسلة بشرية واحتجاجات تطالب بمحاسبة مرتكبي الإنتهاكات في المدينة منظمة DRC تقيم دورة تدريبية للتوعية من مخاطر الألغام في اليمن التدخين يحرم الشخص من تمييز الألوان الجوف.. الإفراج عن الجنديين السعوديين المختطفين رئيس المحكمة العليا يبحث سُبل التعاون القضائي بين اليمن والأردن زيارة رفيعة المستوى لموسكو تكثّف التركيز الدولي على "القضية الجنوبية" ##الضـالع: تعزيزات #الحزام_الأمني تفشل محاولات ##الحـوثيين التقدم في جبهتي #العود و #مريس