ادبــاء وكُتــاب


07 ديسمبر, 2017 11:21:49 م

كُتب بواسطة : انيس الشرفي - ارشيف الكاتب



- الحكومة اليمنية هي السبب الأول في تقوية الحوثي وكسر وازاحة الحاجز الأكبر والسد المنيع من طريقه، عندما أمروا طلاب مركز دماج بتسليم دماج للحوثي، فكانت تلك بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير وأصبح الحوثي قوة تهدد الدولة وتغزوا الوطن من شماله إلى جنوبه إلى شرقه إلى غربه.

- علي عبدالله صالح بالأمس هو من قام ببناء الحوثي ولولا دعمه وتأييده له وتسليمه المعسكرات والسلاح لما تمكن الحوثي من التوسع ولا حتى من دخول صنعاء.

- علي محسن الأحمر وقوات التجمع اليمني للإصلاح هم من تنازل عن الفرقة الأولى مدرع وتسليمها للحوثي بما فيها من سلاح وأفراد في حين كان بإمكانهم كبح جماح الحوثي منذ أول يوم قبل سيطرته على صنعاء، وهم من ذهب لمفاوضته إلى صعدة في حين كان الرئيس هادي وحكومته تحت الإقامة الجبرية في صنعاء.

- تساهل علي عبدالله صالح خلال فترة الثلاث السنوات الماضية سهل الطريق للحوثيين لسلبه كل قوته، وساعدهم على ذلك بنية الجيش اليمني القائم على الانتماء الزيدي ذي الولاء الشيعي.

- عمد الأحمر وحزب الإصلاح إلى بناء جيش عرمرم ذو ولاء حزبي مؤدلج مكررين بذلك تجربة صالح لبناء جيش زيدي، وثبت بأن هذا الجيش كان هو الآخر مخترق من قبل الحوثيين-مثله مثل جيش صالح- كما أن ذلك الجيش تم تعبئته تعبئة عنصرية بالحقد والعداء للجنوب أكبر شركاء التحالف العربي في الحرب على الانقلاب، بدلاً من تعبئته ضد الحوثي الذي يشكل خطراً على الأمة العربية والإسلامية بأكملها.

- كان الجيش الجنوبي رغم حداثة نشأته هو صاحب الإنتصارات في مختلف جبهات الحرب ضد الإنقلاب، فجوزي من قبل القوى المسيطرة على القرار السياسي في الحكومة، بالاهمال والتهميش، وتم تسخير كافة مقدرات الدولة لجيش الأحمر الذي لم يراوح تباب صرواح ونهم لأكثر من ثلاث سنوات.

- لم تقف ممارسات الحكومة عند مستوى تهميش الجيش الجنوبي الذي ما برح يحقق الإنتصار تلو الآخر في مختلف الجبهات جنوباً وشمالاً، بل تعدى الأمر ذلك إلى حرمان مواطني المحافظات الجنوبية من أبسط حقوقهم مما خلق معاناة شديدة، وأوجد واقع ثبط وأحبط أبناء المحافظات الشمالية من نصرة الشرعية.

- كان لمواقف الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية دوراً كبيراً في لملمة وتطبيب جراح أبناء الجنوب وقامت بدور الحكومة وقدمت الكثير من الدعم لأبناء الشعب اليمني شمالاً وجنوباً، بيد أن تساهل المملكة مع ممارسات بعض القوى المسيطرة وعلى رأسها حزب الإصلاح ساهم في إطالة أمد الحرب، وخلخلة أطراف الشرعية، وحالت دون تحقيق أي تقدم في الجبهات التي يقودها الأحمر وقواته.

- على الجميع أن يكبر ويتسامى فوق جراحه، فواقع اليوم يفرض علينا الالتئام والتوافق بعيداً عن العنتريات، وبعيداً عن النظرة الضيقة، والأهداف القصيرة، حيث أن خطر تغلغل الحوثي هو خطر يحدق بالأمة العربية جمعاء ولا مناص لطرف أن يبني أهدافه بمعزلٍ عن محيطه.

- على الأخوة في التحالف أن ينتصروا لأبناء الجنوب تجاه ما لحق بهم من ظلم واقصاء وتهميش وحرمان من قبل نفس القوى المسيطرة على السلطة والقرار، إن أرادوا تحقيق أهداف عاصفة الحزم، والتي لطالما كان أبناء الجنوب هم حطبها ووقود انتصاراتها.

- على الأخوة الأشقاء في الشمال أن يعوا جيداً بأن ممارسات الحوثي الحالية ليست سوى مؤشراً على المرحلة المقبلة التي يهدف الحوثي لإقامة دعائم دولته الطائفية المقبلة عليها، غير عابئ بمظلومية ولا حقوق ومصالح الشعوب.

- واقع اليوم يفرض على الجميع النظر إلى واقع الجنوب بنظرة واضحة تضمن الحفاظ على مصالح شعبه أولاً، ومصالح الشعبين الشمالي والجنوبي ومصالح الاقليم والعالم أجمع المرتبط بهذه المنطقة الحيوية والهامة من العالم، وبما يحفظ ويضمن دوام روابط العلاقات الأخوية بين الشعبين حاضراً ومشتقبلاً، ويحقق الإستقلالية الكاملة للجنوب في إدارة شؤونه بعيداً عن تدخلات قوى النفوذ الزيدي.




الميسري يلتقي ملك اسبانيا مطربة روسية تنهار على المسرح.. والكاميرا ترصد لحظة الموت اليوم الخميس القصر الرئاسي بالخرطوم على موعد مع احتجاجات كبرى تتجه اليه وسط أنباء عن تصفيته .. مقتل قيادي حوثي في ظروف غامضة ب#صنـعاء ثلاثة أوراق رابحه في يد بيريز.. هل يستفيد منها؟! أول رد فعل روسي على اعتراف ترامب بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا للبلاد قتلى باطلاق نار داخل بنك في فلوريدا مقاضاة طبيب "أطال" عمر مريضه شهرا! خالد بن سلمان: يجب اتخاذ اجراءات تضمن تحقيق السلام في اليمن ترامب يعلن اعترافه بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا انتقاليا للبلاد بعد فضيحة "المركزي اليمني" قرار رئاسي مرتقب يطيح ب"زمام" السعدي: رئيس بعثة مراقبة وقف إطلاق النار في ##الحـديدة يعتذر عن استكمال مهمته مصادر عسكرية : درون تحلق في سماء #الضـالع الخارجية البريطانية تعلن تقديم 2.5 مليون جنيه لدعم موانئ #الحـديدة/الصليف/رأس عيسى وزير الدفاع الفنزويلي يعلن موقف الجيش من تحركات المعارضة…والمدرعات تتجه إلى العاصمة الهلال الأحمر الإماراتي يقدم قافلة غذائية لأبناء حمة وسلب حمة بسرار يافع فنزويلا: المعارض خوان غوايدو يعلن نفسه "رئيسا بالوكالة" وترامب يعترف به عيادات #الهلال المتنقلة تعالج 716 حالة مرضية مجاناً في #الساحل_الغربي بيان توضيحي من شركة مصافي #عدن حول أحداث اليوم علي البخيتي يكشف خفايا الخلاف بين غريفيث وكاميرت ومايدور بأروقة #الأمم_المتحـدة بشأن اليمن مؤسسة الخليج العربي تزور مراكز تحفيظ القران في #زنجبار قيادي #حوثي يتجسس على اليمنيين وينتهك خصوصياتهم شاهد صورة غلاف العدد ١١ من صحيفة تحديث تايم هلال #الإمارات يوزع 50 طنا من المساعدات على 12 الف مستفيد في ##شبـوة عاجل | مندوب اليمن بالامم المتحدة يؤكد تقديم “كاميرت” استقالته برشلونة يعلن ضم الهولندي دي يونغ منظمة "كير" تتسلم مواقع ثلاث مدارس في #التواهي لإعادة تأهيلها وترميمها #الحـوثي يفخخ عشرات الجسور بين ##الحـديدة ومحافظات مجاورة قيادي حوثي يتجسس على اليمنيين وينتهك خصوصياتهم الركن اليمني لليوبيل الذهبي لمعرض #القـاهرة الدولي للكتاب يلفت نظر الرئيس #السـيسي المقدم البوحر " يدشن معرض جمعية تنمية المرآة بمديرية ميفعة" عاجل | انباء عن تعيين الجنرال الدنماركي مايكل لوليسغارد محل كاميرت في #الحـديدة #الحـديدة..المليشيات #الحـوثية تحفر خنادق تمتدت الى البحر(صور) الامم المتحدة تعلن عن اسم الجنرال الذي سيخلف باترك بالحديدة عقب حملة تفتيش.. إغلاق (7) صيدليات مخالفة بالتواهي وزير حقوق الإنسان اليمني: #الحـوثيون عرقلوا المسار السياسي #التحـالف_العربي:خروقات مليشيا #الحـوثي الانقلابية لوقف إطلاق النار في الحديدة بلغت 741 خرقًا وزير الإعلام يحذر غريفيث من إضعاف الموقف الاممي وتمادي #الحـوثيين وكأن اليمن تنقصه الأوبئة.. عودة "إنفلونزا الخنازير" هل ضاق رئيس لجنة إعادة الانتشار ذرعا بانتهاكات #الحـوثي؟ العميد ركن ناصر قيس والدكتور لطفي قيس يعزون السفير "محمد مارم" بوفاة والده بحضور رسمي: منظمة "كير" تتسلم مواقع ثلاث مدارس في التواهي لإعادة تأهيلها وترميمها اخر مستجدات قضية طفل البساتين.. وموعد تنفيد الاعدام. مدرسه الاوائل الاهلية تتأهل الى التجمع النهائي في المسابقة المنهجية لمدارس الشيخ عثمان سياسي : الشرعية الطرف الاضعف بين الفرقاء اليمنيين روسيا تحث إسرائيل على وقف ضرباتها "العشوائية" في سوريا في اطار دعهما لجهود عملية السلام في اليمن.. بريطانيا تقدم 5.2جنيه إسترليني "الهلال الأحمر" يوزع 50 طنا من المساعدات على 12 الف مستفيد بمحافظة #شبـوة #السـيسي: مصر تجاوزت المرحلة الصعبة من الإصلاح الاقتصادي #الحـوثيون ينهبون أرشيف إذاعة #الحـديدة