ادبــاء وكُتــاب


23 يونيو, 2018 04:10:14 م

كُتب بواسطة : هاني مسهور - ارشيف الكاتب



هاني مسهور
قد يكون من المبكر تقييم الدور الإعلامي في دعم عملية عاصفة الحزم، ومن المؤكد أن هناك سباقا محتدما بين وسائل الإعلام المختلفة سواء كانت المكتوبة أو الإذاعية أو التلفزيونية، فهذا تنافس مشروع أهدافه الأساسية دعم التحالف العربي كمنظومة متكاملة لمساندة الرؤية السياسية لتحالف دعم الشرعية في اليمن، والتصدي للإعلام الموتور الذي يحاول من جهته تضليل المشاهد العربي.

فالصراع الإعلامي محور من محاور الحرب القتالية ضد الأعداء الذين صنعوا المئات من المنصات الإعلامية واستقطبوا من خلالها الآلاف لخدمة أجندة التخريب في الوطن العربي، ومن المؤكد أن قطر تلعب دورا هو الأكبر في هذا الإطار تشترك معها إيران وتركيا، فالأجندات التخريبية واحدة والأهداف كذلك واحدة.

برغم السنوات الثلاث التي مرت على الإعلام الموالي لعاصفة الحزم، فإنه تأثر بطبيعة الحرب ويومياتها التي انعكست بشكل مباشر على الأداء الإعلامي الذي اختلف تماما منذ مقاطعة النظام القطري (يونيو 2017)، فقد أظهرت قطر من خلال كل وسائل الإعلام التي تمتلكها شكلا عدائيا انطلق في جوهره من دعم جماعة إخوان اليمن وعمل على عدة توجهات منها تلفيق الأخبار وافتعال الأكاذيب، والأهم تنفيذ الأجندة الهادفة لمحاولة التأثير السلبي في العلاقة بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة كهدف مباشر رصدت له الملايين من الدولارات والمئات من الكوادر من مختلف البلدان.

تعقيدات الأزمة اليمنية لعبت دوراً في ما يمكن أن يوصف بالتكلس الإعلامي، فالجمود العسكري جمد المسار السياسي وفقد الزخم الإعلامي الذي بدأ مع انطلاق عاصفة الحزم (مارس 2015) قدرته في توصيف الوقائع، بل إن الطرف المعادي أصبح هو الذي يمتلك القدرة على افتعال الأحداث.

فالحوثيون ومن خلال استهداف المدن السعودية بالصواريخ الباليستية، إلى تصفيتهم الجسدية للرئيس السابق علي عبدالله صالح كانوا فاعلين في صناعة الحدث، يقابلهم إخوان اليمن بافتعالهم سلسلة أزمات وصلت أقصاها باتهام التحالف بإدارة السجون السرية في عدن وحضرموت وحتى افتعال أزمة سقطرى.

استعادت قناة سكاي نيوز عربية المبادرة الإعلامية مُجدداً لصالح التحالف العربي والمشروع العربي في اليمن، فالمتغير الأساس الذي تحدد عبر إطلاق عملية تحرير الحُديدة تطلب خطوات أساسية بدأت باستقطاب وجوه جديدة كالمراسل صلاح بن لغبر ومحمد العرب والإعلامي عبدالله البندر في تأكيد على نقطة الاهتمام بالمحتوى الإعلامي، ومع بداية العمليات كشفت المقاطع المصورة من داخل الحُديدة سواء في الميناء أو المدينة ادعاءات ميليشيات الحوثي الكاذبة ومنحت فضاء واسعا لإدارة المعركة الإعلامية.

ارتبطت سكاي نيوز عربية في ذهنية المشاهد العربي بتغطيتها لثورة 30 يونيو المصرية، واشتهرت بنوافذها التفاعلية من مواقع الأحداث كالانتخابات الأميركية والقمة العربية الأميركية في الرياض وغيرها من المناسبات التي تعتمد فيها سياسة الانتقال إلى موقع الحدث.

قد يكون هذا الأسلوب شائعاً في الإعلام العربي خاصة عند القنوات الإخبارية المتخصصة لكن ما حدث في اليمن مع قناة سكاي نيوز عربية كان استثنائيا، فقد أقدمت القناة على تجربة فريدة بنقل نافذة شبكة المراسلين الحربيين إلى أرض المعركة في تحد مختلف لم يعرف له الإعلام العربي الإخباري نموذجا سابقا بأن تدار شبكة المراسلين الحربيين بهذه التقنية.

جانب آخر يجب النظر إليه بمقدار من الاحترام تجاه المسؤولية الإعلامية، خاصة في معركة تحرير الحُديدة، فهي شديدة التعقيد ولذلك كان المطلوب إدارتها إعلامياً بما يليق بها من مسؤولية وعلى هذا الاعتبار اعتمدت القناة على استضافة تشكيلة واسعة من الطيف اليمني لكن ما كان مهماً هو أن يستمع المشاهد إلى رأي الخبراء الأميركيين من واشنطن خاصة في ما يتعلق بالمسائل المتعلقة بالأمم المتحدة ومواقف الدول الكبرى سواء من العملية العسكرية أو من ناحية إدخال المساعدات الإنسانية إلى اليمن.

استخدمت سكاي نيوز واحدة من أدواتها القوية التي تمتاز بها وهي الأنفوغرافيك وقامت بتسخير المخزون المعلوماتي لتقديمه في أكثر من عرض على مدار الساعة ما يؤكد قيمة غرفة الأخبار وإدارتها ومؤهلات المحررين على استثمار هذا الكم من المعلومات وتقديمه باحترافية. هذه التجربة الإعلامية أكدت أنه يُمكن إفشال ما تقوم به قطر عبر العشرات من القنوات والمئات من المواقع التي عادة ما تعمل على التشويش الإعلامي إلا أنها هذه المرة تلقت ضربة قاضية




الميسري يلتقي ملك اسبانيا مطربة روسية تنهار على المسرح.. والكاميرا ترصد لحظة الموت اليوم الخميس القصر الرئاسي بالخرطوم على موعد مع احتجاجات كبرى تتجه اليه وسط أنباء عن تصفيته .. مقتل قيادي حوثي في ظروف غامضة ب#صنـعاء ثلاثة أوراق رابحه في يد بيريز.. هل يستفيد منها؟! أول رد فعل روسي على اعتراف ترامب بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا للبلاد قتلى باطلاق نار داخل بنك في فلوريدا مقاضاة طبيب "أطال" عمر مريضه شهرا! خالد بن سلمان: يجب اتخاذ اجراءات تضمن تحقيق السلام في اليمن ترامب يعلن اعترافه بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا انتقاليا للبلاد بعد فضيحة "المركزي اليمني" قرار رئاسي مرتقب يطيح ب"زمام" السعدي: رئيس بعثة مراقبة وقف إطلاق النار في ##الحـديدة يعتذر عن استكمال مهمته مصادر عسكرية : درون تحلق في سماء #الضـالع الخارجية البريطانية تعلن تقديم 2.5 مليون جنيه لدعم موانئ #الحـديدة/الصليف/رأس عيسى وزير الدفاع الفنزويلي يعلن موقف الجيش من تحركات المعارضة…والمدرعات تتجه إلى العاصمة الهلال الأحمر الإماراتي يقدم قافلة غذائية لأبناء حمة وسلب حمة بسرار يافع فنزويلا: المعارض خوان غوايدو يعلن نفسه "رئيسا بالوكالة" وترامب يعترف به عيادات #الهلال المتنقلة تعالج 716 حالة مرضية مجاناً في #الساحل_الغربي بيان توضيحي من شركة مصافي #عدن حول أحداث اليوم علي البخيتي يكشف خفايا الخلاف بين غريفيث وكاميرت ومايدور بأروقة #الأمم_المتحـدة بشأن اليمن مؤسسة الخليج العربي تزور مراكز تحفيظ القران في #زنجبار قيادي #حوثي يتجسس على اليمنيين وينتهك خصوصياتهم شاهد صورة غلاف العدد ١١ من صحيفة تحديث تايم هلال #الإمارات يوزع 50 طنا من المساعدات على 12 الف مستفيد في ##شبـوة عاجل | مندوب اليمن بالامم المتحدة يؤكد تقديم “كاميرت” استقالته برشلونة يعلن ضم الهولندي دي يونغ منظمة "كير" تتسلم مواقع ثلاث مدارس في #التواهي لإعادة تأهيلها وترميمها #الحـوثي يفخخ عشرات الجسور بين ##الحـديدة ومحافظات مجاورة قيادي حوثي يتجسس على اليمنيين وينتهك خصوصياتهم الركن اليمني لليوبيل الذهبي لمعرض #القـاهرة الدولي للكتاب يلفت نظر الرئيس #السـيسي المقدم البوحر " يدشن معرض جمعية تنمية المرآة بمديرية ميفعة" عاجل | انباء عن تعيين الجنرال الدنماركي مايكل لوليسغارد محل كاميرت في #الحـديدة #الحـديدة..المليشيات #الحـوثية تحفر خنادق تمتدت الى البحر(صور) الامم المتحدة تعلن عن اسم الجنرال الذي سيخلف باترك بالحديدة عقب حملة تفتيش.. إغلاق (7) صيدليات مخالفة بالتواهي وزير حقوق الإنسان اليمني: #الحـوثيون عرقلوا المسار السياسي #التحـالف_العربي:خروقات مليشيا #الحـوثي الانقلابية لوقف إطلاق النار في الحديدة بلغت 741 خرقًا وزير الإعلام يحذر غريفيث من إضعاف الموقف الاممي وتمادي #الحـوثيين وكأن اليمن تنقصه الأوبئة.. عودة "إنفلونزا الخنازير" هل ضاق رئيس لجنة إعادة الانتشار ذرعا بانتهاكات #الحـوثي؟ العميد ركن ناصر قيس والدكتور لطفي قيس يعزون السفير "محمد مارم" بوفاة والده بحضور رسمي: منظمة "كير" تتسلم مواقع ثلاث مدارس في التواهي لإعادة تأهيلها وترميمها اخر مستجدات قضية طفل البساتين.. وموعد تنفيد الاعدام. مدرسه الاوائل الاهلية تتأهل الى التجمع النهائي في المسابقة المنهجية لمدارس الشيخ عثمان سياسي : الشرعية الطرف الاضعف بين الفرقاء اليمنيين روسيا تحث إسرائيل على وقف ضرباتها "العشوائية" في سوريا في اطار دعهما لجهود عملية السلام في اليمن.. بريطانيا تقدم 5.2جنيه إسترليني "الهلال الأحمر" يوزع 50 طنا من المساعدات على 12 الف مستفيد بمحافظة #شبـوة #السـيسي: مصر تجاوزت المرحلة الصعبة من الإصلاح الاقتصادي #الحـوثيون ينهبون أرشيف إذاعة #الحـديدة