تحليلات سياسية

الإثنين - 04 فبراير 2019 - الساعة 10:53 م بتوقيت اليمن ،،،

تقرير | عبدالسلام عارف






أعلن الرئيس عبدربه منصور هادي نقل مقر اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء من صنعاء الى العاصمة عدن ، مع الغاء كافة القرارات والتنقلات التي قام بها الحوثيين على اللجنة خلال الفترة الماضية .

ونص القرار ذاته على أن تمارس اللجنة أعمالها ومهامها من عدن، على أن تقوم الحكومة بتوفير كافة التسهيلات المالية والإدارية لها، كما تضمن القرار ذاته التحقيق مع القضاة الذين قبلوا العمل في اللجنة بقرارات حوثية ، فضلاً عن تكليف النائب العام بإجراء تحقيق جنائي مع من أصدر تلك القرارات المنعدمة

ويأتي قرار الرئيس هادي بعد صراع طويل حول انعقاد جلسة البرلمان اليمني الذي لم يحدد مكان انعقاده حتى الان بسبب قيام مليشيا الحوثي قبل أيام بالتشريع لإجراء انتخابات تكميلية لدوائر البرلمان اليمني بعد توجيه تلقته من "يحيى الراعي" رئيس البرلمان الموالي للحوثي بالتجهيز لبدء الانتخابات التكميلية للمقاعد الشاغرة في البرلمان، لكن الإجراءات للانتخابات لن تتم الا في مناطق سيطرتهم، في حين يبلغ عدد مقاعد الشاغرة في البرلمان الموالي للشرعية سوى العشرات وفي الجانب الأخر غالبية المقاعد شاغرة بالكمال وهو ما دفع الرئيس هادي الى نقل اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء الى عدن .

التسابق بين الشرعية والحوثيين على انعقاد جلسة البرلمان وهي بالأساس قد انتهت صلاحيته منذ 10 سنوات، فدورة البرلمان وفقًا للدستور اليمني هي كل ست سنوات وآخر إجراء للانتخابات البرلمانية تم قبل 16 سنة.

وكانت اخر انتخابات للبرلمان أجريت في عام 2003 على ان تنتهي في 2008 ونتيجة للأوضاع والخلافات التي ظهرت بين الإصلاح والمؤتمر والاشتراكي لتصحيح مسار الوحدة، ظهر بعدها الحراك الجنوبي في 2009 حيث فقدت سلطة صالح قدرتها على اجراء الانتخابات جراء رفض الجنوب أي اجراء للانتخابات وتم تأجيله الى عام 2011م حينها دخلت البلد في منعطف خطير تزامناً مع ثورات الربيع العربي التي انتهت بتقاسم السلطة بين المؤتمر واللقاء المشترك.

اما المعادلة على الأرض لن تغير شيء فالحوثيون يسيطرون على الشمال كامل عدى الساحل الغربي، فالواقع لن يغيره البرلمان الذي بالفعل انتهت صلاحيته منذ عشر سنوات، ولن تغيره الا قوة عسكرية وهذا أمر مفروغ منه.. فمن فشل في تغيير واقع بالحرب جوًا وبحرًا وبرًا لن يحقق انتصار بعقد برلمان عفي عليه الزمن، هذا كما يراه الصحفي اديب السيد.

ويرى العديد من المراقبين السياسيين ان قرار نقل اللجنة العليا للانتخابات لا يحمل أهمية كبيرة فدور اللجنة لم يعد مهما كما كان من قبل، وأكدوا ان الصراع بين الشرعية والحوثيين حول مؤسسات الدولة أفقدها أهميتها التي باتت منقسمة بين صنعاء.

وفي الجنوب يرى العديد من قيادات الحراك الجنوبي ان انعقاد البرلمان في عدن لا يمكن القبول به فهو يشرع لسلطة الرئيس هادي وحكومته ويؤكد الكثير من النشطاء عدم القبول بفكرتها فانعقاد البرلمان يعني تشريع رسمي للشرعية وتمديد صلاحية الحكومة، وهو ما رفضه المجلس الانتقالي في يناير من العام الماضي الذي تسبب في اندلاع حرب تحت غطاء ان الحكومة كانت فاسدة.

ويرى الصحفي ياسر اليافعي ان " الحل الأمثل للرد على الحوثيين في حال اقاموا انتخابات تكميلية لمجلس النواب الفاسد والمنتهي الصلاحية، هو اجراء استفتاء ليقرر شعب الجنوب مصيره من طرف واحد، وتنفيذ نتيجة الاستفتاء واقع على الأرض من خلال الإرادة الشعبية والقوات المسلحة الجنوبية.

ويضيف ان مثل ما يستجيب العالم لقوة الحوثي، وفرضه امر الواقع، ثقوا انه سيستجيب لإرادة شعب الجنوب..

وفي الجانب الاخر قال الإعلامي فارس الحسام  "ما الفائدة من نقل اللجنة العليا للانتخابات من صنعاء إلى عدن بالنسبة للجنوبيين، وهل سيتم نقل الموظفين كذلك من صنعاء إلى عدن.

ومضى متسائلاً " ما الجدوى من هذا القرار إن لم يكن تكريسًا لإعادة النظام الشمالي لحكم عدن والجنوب مجددًا، تحت مسمى استعادة مؤسسات الدولة وسحب البساط من تحت أقدام الحوثيين، وفي الوقت نفسه تتقاسم حكومة الشرعية مع الحوثيين الكعكة مجددًا ، وتتنازل للحوثيين بشكل رسمي عن ملف الحديدة بالملفات السياسية والاقتصادية والعسكرية والأمنية، وتوثق هذا الانبطاح والإجرام في المحافل الدولية وبحضور الأمم المتحدة رسميًا.

يرى مراقبون سياسيون ان ترأس البرلمان الى الان لم يحدد بعد فالكثير يرون ان " سلطان البركاني" قد يكون هوه، فالغالبية العظمى من أعضاء حزب المؤتمر الموالي لصالح تؤيد، وفي الجانب الاخر يرى الرئيس هادي بحسب قول مقربون منه انه رشح " محمد الشدادي" لرأسه البرلمان وهذه الشخصية لاتملك تأييد لأن غالبية البرلمان هي من كلته المؤتمر





الميسري يجتمع بقيادات المؤتمر الشعبي العام فرع محافظة ##الضـالع رئيس الوزراء : اغتيال ضبيان يحتم مساهمة الجميع بمعركة مكافحة الفساد بعد الكشف عن وجود عملة مزورة من قبل #الحـوثيين... مراقبين يصفون زمام بالجاهل والكاذب(تفاصيل) اجتماع مشترك بين الحكومة و مجموعة البنك الدولي اليوم في #القـاهرة وضع حجر الاساس لمشروع مبنى ادارة شركة النفط اليمنية بوادي #حضـرموت مليشيا #الحـوثي تفجر منزل احد قيادات الامن بحشاء #الضـالع الكشف عن فساد مأهول بالكهرباء ينذر بصيف كارثي الهيئة العامة للبيئة تكرم المشاركين في اليوم الوطني للبيئة بلحج قرقاش يكشف عن محاولة قطرية للاعتذار للسعودية وثيقة تكشف تورط هاشم الأحمر بتهريب المشتقات النفطية للحوثيين علي ناصر يلتقي جريفيث ويناشد الأطراف إلى «حقن الدماء» مصرع طفل في سناح اثر انفجار عبوة ناسفة مارتن جريفيث في حضرة الرئيس علي ناصر محمد إعلامي جنوبي يؤكد قرب افتتاح قناتين فضائيتين من عدن للمرة الثانية.. #التحـالف_العربي ينفذ انزالا جويا لدعم قبائل حجور القبض على أبرز منفذي الاغتيالات بالجنوب في الوقت الذي تحاول إيران وأدواتها تعطيل الإنجازات، إسناد الإمارات الإنساني والسياسي والعسكري يكسر الحاجز دائما بالمرصاد... طيران التحالف يدك معاقل لتجمع المليشيا و غارات متفرقة اخرى من بينها تعزيزا مسلح رئيس الوزراء يفتتح جامعة أبين و يتوعد بدعم المحافظة و تنميتها الهيئة العامة لحماية البيئة تدشن اول معرض لاعادة تدوير المخلفات مسلحون يقتلون مواطنا بالمهرة تحسن سعر صرف الريال في #صنـعاء وعدن مع طفل لم يتجاوز الثامنة... مصادر امنية تؤكد اختطاف امرأة وبناتها على يد مليشيا الموت الى اي سلطة تشريعية ينتمي الجنوبيون "مجلس النواب اليمني ام الجمعية الوطنية" تقرير خاص" قطر المأزومة.. أكثر من 19 مليار دولار سندات واجبة الدفع تؤرق الدوحة خرق حوثي في #الحـديدة.. ومقتل قيادات انقلابية في حجة مؤتمر المانحين لاجل اليمن يعقد الاسبوع المقبل سياسي جنوبي يهاجم مستشار الرئيس البجيري مدير عام البريقة يناقش تنشيط وتفعيل دور المؤسسة العامة للمسالخ وأسواق اللحوم بالمديرية افتتاح مركز التغذية العلاجية في سقطرى بتمويل من منظمة الصحة العالمية سفير واشنطن لدى اليمن يصرح بوجود علاقة بين مليشيا #الحـوثي وهذه الجماعة(تفاصيل) ردا على مستشار #الـرئيس_هادي.. بن فريد: الجنوب قدمت شلالات من الدماء الهلال الاحمر الإماراتي يفتتح مدرسة الفتح في الخوخة الأمانة العامة تشيد بالزخم الذي شهدته الدورة الثانية للجمعية الوطنية في #حضـرموت نائب رئيس المجلس الانتقالي يكشف عن مؤامرة جديدة للاخوان المسلمين #السعـودية تنفذ حكم الإعدام بحق 3 يمنيين .. والسبب ! عاجل : قيادي في #المقاومة_الجنـوبية ينجو من محاولة اغتيال في #الضـالع نائب الرئيس : مؤامرة اخوانية لاسقاط حجور بيد #الحـوثيين يونايتد يستعد لإحباط آمال ليفربول في الفوز بلقب الدوري عاجل : اعدام ثلاثة يمنيين في #السعـودية #الهلال_الاحمر_الامـاراتي يسهم في عودة 1800 طالب إلى مدارسهم في الخوخة مركز التدريب والتأهيل بشركة النفط بعدن يختتم دورة تحفيز الولاء الوظيفي قناة الجزيرة القطرية تروج لتنظيم القاعدة و#الحـوثيين في اليمن شواهد حقيقية.. من يتحكم في "القاعدة" باليمن؟ صحف عربية: جولة #محمد_بن_سلمـان الآسيوية ضربة موجعة أخرى لطهران الهلال الأحمر الإماراتي يلبي احتياجات دار العجزة والمسنين بعدن مقترح لوليسغارد لـ“الحُديدة“ اليمنية.. تفاؤل وترحيب واشتراط صحفي مؤتمري يتهم الشرعيه بالمتاجرة في حربها مع #الحـوثي قرقاش: #الحـوثي نقض التزاماته وتعهداته كثيرا ويجب الا يتكرر الامر أبرز المباريات العربية والعالمية اليوم الخميس