عرض الصحف

السبت - 09 فبراير 2019 - الساعة 08:47 ص بتوقيت اليمن ،،،

تحديث نت/العرب:

أصبحت اتفاقات السويد بين الفرقاء اليمنيين، أقرب إلى الانهيار، بعد فشل أولى الاجتماعات التي ترأسها الرئيس الجديد للجنة إعادة الانتشار في الحديدة الجنرال الدنماركي مايكل لوليسغارد على ظهر سفينة راسية قبالة ساحل المدينة.

وبذلك يكون المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث قد فشل في إحداث أي خرق باتجاه تنفيذ أي من الاتفاقات، سواء ما تعلّق منها بإعادة الانتشار في الحديدة، أو بتبادل الأسرى، ليبقى أمله الوحيد معلقا على صمود الهدنة القائمة إلى حدّ الآن، والتي يُعزى نجاحها لسياسة ضبط النفس التي يسلكها تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية والقوى التي يدعمها على الأرض من جيش وطني وقوات مقاومة.

وانتهت اجتماعات لجنة إعادة الانتشار في الحديدة التي يقودها لوليسغارد، الجمعة، دون التوصل إلى خطوات عملية لتنفيذ اتفاقات ستوكهولم.

وعزت مصادر مطّلعة على الاجتماعات، فشلها إلى تشدّد الحوثيين وتمسّكهم بتفسيرهم الخاص لإعادة الانتشار والذي يعني في المجمل الإبقاء على سيطرتهم على الحديدة وموانئها.

وقال وزير الشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش، الجمعة، إن اتفاق ستوكهولم فرصة عظيمة لإنهاء الحرب في اليمن، مستدركا بأن “الحوثيين يقوضون تلك المساعي بتعنّتهم وعدم التزامهم بما ينص عليه الاتفاق”.

وأضاف في تغريدات عبر تويتر “اتفاق ستوكهولم يتيح فرصة فريدة لإنهاء الحرب في اليمن، ومع هذا يبذل الحوثيون قصارى جهدهم لتقويض هذه الفرصة من خلال تجاهلهم المتعنت لالتزاماتهم”، مؤكّدا أنّ “من المهم أن يدعم المجتمع الدولي اتفاق ستوكهولم في هذه المرحلة، وكيفية المضي قدما لتنفيذ انسحاب الحوثيين من الموانئ ومدينة الحديدة”، مشيرا إلى أن “الميليشيا تماطل وتهدد الآفاق العامة للسلام”.

وتحدّثت المصادر عن مغادرة المجتمعين على ظهر السفينة، الجمعة، دون تحديد موعد آخر لاستئناف الاجتماعات، ما مثّل إنذارا جديا بشأن انهيار مسار السويد.

وجاء ذلك بعد إعلان الأمم المتحدة، الخميس، عن التوصل إلى اتفاق مبدئي بين الحكومة الشرعية والمتمرّدين الحوثيين على بدء إعادة الانتشار في الحديدة، بحسب بيان صادر عن المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك.

لكن الإعلان جاء غامضا ومن دون تفاصيل وأقرب إلى روح التفاؤل التي يحاول المبعوث الأممي إشاعتها دون سند على أرض الواقع.

ومع تعطّل جهود تنفيذ إعادة الانتشار، برزت مجدّدا الأوضاع الإنسانية الهشّة في الحديدة، وهي التي كانت في الأصل من دوافع وقف الحملة العسكرية التي كانت على وشك حسم ملف الحديدة عسكريا لمصلحة الشرعية والتحالف الذي يدعمها.

وأعربت الأمم المتحدة في وقت سابق عن القلق إزاء رفض الحوثيين تمكين موظفي المنظمة الدولية من الوصول إلى مطاحن الحبوب التي تقع في الحديدة والتي تؤدّي دورا رئيسيا في تأمين حدّ أدنى من الغذاء للآلاف من اليمنيين.

وقال الوزير قرقاش في تغريداته إنّ “بيان مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية بشأن منع الحوثيين الدخول لمطاحن البحر الأحمر هام، ومن الواضح بعد اتفاق ستوكهولم أن الحوثيين هم العقبة الحقيقية أمام السلام في اليمن، وسيتضح هذا أكثر مع كل خطوة لهم لعرقلة العملية السياسية”. وفي ذات السياق دعا وزير الإدارة المحلية اليمني عبدالرقيب فتح، الأمم المتحدة إلى فتح مخازن برنامج الغذاء العالمي في الحديدة بصورة عاجلة، متهما الحوثيين بمنع الوصول إليها.

وبحسب وكالة سبأ الحكومية، طالب الوزير وكيل الأمين العام للأمم المتحدة منسق الإغاثة الطارئة مارك لوكوك، ومجلس الأمن الدولي باتخاذ إجراءات جادة ومواقف حازمة ضد الحوثيين الذين يمنعون الوصول إلى تلك المخازن منذ نحو 5 أشهر.

ويشير الوزير بالمخازن إلى مطاحن الحبوب الواقعة جنوب الحديدة على خطوط التماس بين الحوثيين والقوات الحكومية والتي تسيطر عليها الأخيرة، وتستخدمها الأمم المتحدة منذ بدء الحرب لطحن القمح المقدم كمساعدات لليمنيين.‎ وشدد فتح وهو رئيس اللجنة العليا للإغاثة باليمن، على ضرورة البحث عن وسائل وآليات ضامنة لسرعة الوصول إلى تلك المخازن قبل تلف المساعدات والاستفادة منها في إغاثة المستحقين في عدد من المحافظات.

واتهم الوزير الحوثيين بقصف وإحراق مطاحن حبوب البحر الأحمر قبل أشهر، وإتلاف العشرات من الأطنان من مخزون برنامج الأغذية.
واعتبر حرمان الشعب اليمني من المساعدات الإغاثية، بأنها “أعمال إرهابية، وجرائم تخالف كل القوانين الدولية والأعراف الإنسانية”.

وتبدو الأمم المتحدة متحفّظة في إدانة الحوثيين بشكل صريح على تعطيلهم جهود السلام، وتحميلهم مسؤولية تردّي الأوضاع الإنسانية في اليمن. ويطال النقد بهذا الخصوص المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث الذي يبدو مبالغا في المرونة إزاء الحوثيين، حتى أنّ أوساطا يمنية تعزو تغيير رئيس لجنة الانتشار الجنرال الهولندي باتريك كاميرت، بالجنرال الدنماركي مايكل لوليسغارد إلى اعتراض الحوثيين على كاميرت، لكنّ بوادر الفشل التي لاحت بسرعة في طريق لوليسغارد تؤكّد أنّ الأمر لا يتعلّق بأشخاص، لكن بخيار حوثي ثابت على المماطلة والتهرب من الاتفاقات.






مدير البريقة يتفقد مشروع إعادة تأهيل محطة الصرف الصحي بمنطقة السي كلاس مهران القباطي يواصل البناء على أرض تابعة للجمارك بعدن نظمه المعهد الوطني بالتعاون مع قطاع التدريب والتأهيل. اختتام دورة تدريبية في تطوير القدرات الإدارية لموظفي وزارة الشباب و#الريـاضة في عدن الشيخ الحوتري : #أبيـن تقف إلى جانب #الضـالع تقرير يكشف الإعداد المأهولة لتدفق الأفارقة الى اليمن مقتل مسؤول أمني بتعز البيض يمتدح السياسي الجنوبي أحمد عمر بن فريد نافيا وجود خلافات مع ”سكاي نيوز عربية“.. الإعلامي محمد العرب يعود لقناة العربية قيادي حوثي: ضعف الشرعية وتشتتها ساعدنا على الصمود بالفيديو.. لحظة القبض على وزير سوداني أثناء محاولته الهروب بمطار الخرطوم بعد تجميد جيش الشرعية "خبير استراتيجي" الحرب اصبحت واضحة بين ابناء الجنوب العربي واليمن عاجل: قوات الحزام الإمني في عملية نوعية تلقي القبض على الخائن عزيز الصيادي خيانة جديدة لاخوان اليمن… قائد عسكري اخواني وافراده بالجوف ينشقون عن الشرعية وينضمون للحوثيين فضيحة من العيار الثقيل ... مقتل شقيق رئيس وزراء الشرعية معين عبدالملك بجبهة قعطبة وهو يقاتل بصفوف #الحـوثيين لقور:المقاومة والحزام يخوضون معارك الشرف في #الضـالع وانصار الشرعية يشمتون بهم في حوش الجمارك مهران القباطي يستكمل بناء الدور الثالث وساخرون يعلقون "قريبا يكون الدور الرابع حماية رئاسية" لمن يقول لليافعي و#الضـالعي اخرج من عدن "نائب الرئيس" يرد، مشوها على غير الجنوبيين بن بريك:سيخرج كل ابناء الجنوب للدفاع عن #الضـالع ويافع مسؤولة يمنية: رفض #ميليشيا_الحـوثي لاتفاق ستوكهولم يقلل من فرص السلام قرار إريكسن يمهد الطريق لريال مدريد رونالدو يرد على أنباء الرحيل عن يوفنتوس «سلمان للإغاثة» يوزع 1500 سلة غذائية على النازحين والمتضررين في #الضـالع وسط تشديد أمني ..61 مليون مصري يصوتون على تعديل الدستور «#مركز_الملك_سلمـان» يجري 21 عملية قلب وقسطرة في اليمن اليمن يدعو منظمة العمل الدولية والمانحين لتوسيع تدخلاتهم في مجال التشغيل تصريح هام لقائد قوات #الحـزام_الامني ب#الضـالع بعد كريستيانو رونالدو.. يوفنتوس يستهدف لاعبًا جديدًا من ريال مدريد قال أنهم لم يكونوا في يوم من الأيام إلا إمعات "لقور" يوجه صفعه قوية لـ انصار الشرعية الشامتين بقوات حرس الحدود الدوري الإيطالي: قمة بين إنتر ميلان وروما التشكيلة المتوقعة لمباراة برشلونة ضد ريال سوسيداد اليوم في الدوري الإسباني استشهاد جندي وإصابة طفلان في حادثتين منفصلتين بمحافظة #الحـديدة التحالف يبدأ عملية نوعية لتدمير شبكة #الحـوثي للطائرات المسيرة نساء #الضـالع يشاركن الرجال معركة تحرير المحافظة وسياسي جنوبي يعلق زلزال قوي يضرب جنوب إيران حزام يافع يناقش تداعيات سيطرة #الحـوثيين على مواقع آل حميقان المحادية المخلافي يحذر من الترويج لسلام زائف مع #الحـوثيين بعد ان اغلق وزير الداخلية سجون اللاجئين اعداد هائلة من المهاجرين الافارقة ينتشرون بمحافظات الجنوب سياسي جنوبي: #الحـديدة تحولت إلى عقدة بدلاً أن تكون بوابة للحل السياسي بعد ١٢٢ يوم على اتفاق السويد صحف عربية: ترامب يهاتف حفتر. . صدمة في الدوحة وانتكاسة إخوانية إنقطاع شبكة الإنترنت على مديريات يافع القارة تحذير من عودة انتشار وباء الكوليرا في اليمن جمعية وحدة شباب المهرة تدشن توزيع الأجهزة الألكترونية والأدوات المدرسية لعدداً من مدارس المحافظة صحفي جنوبي : متحدون في #الضـالع وفي كل شبر جنوبي عندما تمس أرضنا أو جزء منها تفاصيل مقتل قيادي في تنظيم القاعدة ب#أبيـن الشيخ الحوتري:أبيـن لن تقف متفرجة على مايجري امام حدود الضـالع ألوية العمالقة تتصدى لهجوم حوثي شمال حيس بمحافظة #الحـديدة الشرق الاوسط : التحالف يدمر كهفاً لتخزين الطائرات المسيرة بمعسكر الرئاسة ب#صنـعاء اسعار الصرف وبيع العملات الاجنبية مقابل الريال اليوم السبت بالعاصمة عدن أبرز المباريات العربية والعالمية اليوم السبت اليماني: أزمة اليمن تقترب من مراحلها الأخيرة